سيميوني يشيد بعبقرية أردا .. وأليجري يلوم التمريرات

 

خص دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، لاعبه التركي أردا توران بالثناء ووصفه بأنه "مميز" بعدما قاد لاعب الوسط الدولي الفريق للفوز على ضيفه يوفنتوس 1-0 في المجموعة الأولى بدوري أبطال أوروبا.

ودارت مواجهة حامية في استاد كالديرون، معقل أتلتيكو، بين بطلي إسبانيا وإيطاليا، وحسمها أردا حين أسكن الكرة الشباك في الدقيقة 75 ليقود أتلتيكو لأول انتصار في المجموعة بعدما خسر في الجولة الافتتاحية 3-2 أمام أولمبياكوس اليوناني قبل أسبوعين.

وواصل اللاعب ذو اللحية الكثيفة إحراز الأهداف المهمة، بعدما كان قد سجل هدف الفوز على ريال مدريد 2-1 في دوري الدرجة الأولى الإسباني الشهر الماضي.

وقال سيميوني في مؤتمر صحفي "أردا لاعب مميز"، مضيفا أنه تدرب على هذا التحرك الذي جاء منه الهدف.

ومرر الظهير خوان فران الكرة عرضية من ناحية اليمين، ورغم فشل المهاجم ماريو مانزوكيتش في الوصول للكرة، فإن أردا كان في المكان المناسب للتسجيل.

وقال سيميوني "خوان فران قام بعمل جيد في التمريرة العرضية. أفلتت الكرة من مانزوكيتش لكن أردا فعل ما تدربنا عليه".

وانضم أردا لأتلتيكو من جلطة سراي في مسقط رأسه بإسطنبول في 2011، وأصبح ابن الـ27 عاما محبوبا للغاية لدى جماهير أتلتيكو، وجزءا مهما من نجاح الفريق في المواسم الأخيرة.

وقال سيميوني "أعتقد أنه حين يلعب في دور حر فإنه يفقد شيئا ما...لكنه حين يلعب في مركز محدد، يؤدي بشكل استثنائي لأنه موهوب خططيا. توقيته رائع ويترك مساحات للظهيرين من أجل الهجوم".

وساعد الفوز في إعادة أتلتيكو مرة أخرى للصورة في هذه المجموعة التي تضم أيضا مالمو السويدي، والذي هزم أولمبياكوس 2-0 على أرضه لتتساوى الفرق الأربعة بـ3 نقاط من مباراتين.

وافتقد يوفنتوس لجهود صانع اللعب الإيطالي الدولي أندريا بيرلو، المصاب في الفخذ، وقال مدربه ماسيميليانو أليجري إن الفريق خسر بسبب التمرير السيء.

وقال أليجري، والذي يمضي موسمه الأول مع الفريق بعد تعيينه خلفا لأنطونيو كونتي، "أعتقد أن طريقتنا كانت جيدة".

."وأضاف "حاولنا الفوز بالمباراة، وأضعنا تمريرات مهمة حين أتيحت لنا فرص جيدة لشن هجمات مرتدة

 

 



مباريات

الترتيب

H