موراتا يقود إسبانيا للفوز على مالطا بغياب المدرب انريكي

رويترز

عزز منتخب إسبانيا صدارته للمجموعة السادسة بالعلامة الكاملة بفوزه على نظيره المالطي 2-صفر الثلاثاء ضمن الجولة الثانية من تصفيات كأس أوروبا 2020.

واستهل منتخب "لا روخا"، حامل اللقب القاري 3 مرات، مشواره في التصفيات بقيادة مدربه الجديد لويس أنريكي بتشكيلة متجددة فازت بصعوبة في أرضها على النرويج 2-1 السبت، فيما فازت مالطا على جزر فارو 2-1 محققة فوزها الأول في مباراة تنافسية منذ حزيران/يونيو 2013. 

وغاب أنريكي، الذي تسلم مهامه عقب الخروج من الدور ثمن النهائي للمونديال الروسي الصيف الماضي، عن اللقاء أمام مالطا "لأسباب عائلية" كما كان أعلن الاتحاد الإسباني في وقت سابق، وحل المدرب المساعد روبرت مورينو بدلا منه.

وحل في حراسة المرمى كيبا اريسابالاغا أغلى حارس في العالم (تشيلسي الإنجليزي) بدلا من دافيد دي خيا (مانشستر يونايتد الإنجليزي)، فيما بدأ ساوول نيجيس (أتلتيكو مدريد) وخوان برنات (باريس سان جيرمان الفرنسي) اللقاء أساسيين.

وضغط المنتخب الإسباني منذ البداية لافتتاح التسجيل أمام منتخب لم يسبق أن تغلب عليه وكاد أن يحقق مراده بعد ربع الساعة الأول غير أن ساوول أطاح بالكرة فوق مرمى المنتخب المضيف بعد تمريرة من سيرخيو روبرتو (16).

وجاء هدف التقدم عن طريق ألفارو موراتا "المنحوس" في مباراته الأولى أمام النرويج حيث حصل على خمس فرص أهدرها جميعها، بعدما وصلته كرة طويلة من ماريو هيرموسو على الجهة اليسرى، روضها بقدمه ودخل بها منطقة الجزاء وسددها أرضية فشل الحارس في صدها (31).

وأضاف موراتا هدفه الثاني بضربة رأسية بعدما حول الكرة بنجاح في الشباك إثر تمريرة عرضية من خيسوس نافاس (73).

وفك مهاجم أتلتيكو مدريد صيامه التهديفي بعد ست مباريات دولية، وتحديدا منذ تشرين الأول/نوفمبر 2017، مسجلا هدفيه الرابع عشر والخامس عشر بقميص منتخب بلاده.

وخسرت مالطا في جميع مبارياتها الست السابقة ضد الإسبان، أبرزها في تصفيات كأس أوروبا 1984 بنتيجة 1-12، أما آخرها ففي تصفيات مونديال 1998 بنتيجة صفر-3 ذهابا وصفر-4 ايابا.

ورفعت إسبانيا رصيدها إلى ست نقاط في المجموعة السادسة بفارق نقطتين عن وصيفتها السويد التي تعادلت على أرض جارتها الاسكندنافية النروج 3-3 في مباراة شهدت تسجيل ثلاثة أهداف في الدقائق الأربع الأخيرة.

سجل للمنتخب الضيف فيكتور كلايسون (70) وروبين كايسون (86 و90)، فيما سجل للمضيف بيورن جونسون (41) وجوشوا كينغ (59) وأولا كامارا (90).

وحققت رومانيا فوزها الأول في التصفيات بتغلبها على جزر فارو 4-1 وتقدمت للمركز الثالث برصيد ثلاث نقاط، بفارق الأهداف عن مالطا.

 

 



مباريات

الترتيب