كاسياس يعادل رقماً قياسياً ويقترب من الاعتزال

قال ايكر كاسياس حارس مرمى منتخب إسبانيا لكرة القدم إنه يسعى لمواصلة حصد الألقاب الدولية عقب معادلته للرقم القياسي الخاص بأكثر لاعب أوروبي خوضا لمباريات دولية مع منتخب بلاده إلا أنه أقر بقرب اعتزاله اللعب.

وأظهر حارس بورتو البالغ من العمر 34 عاما قدراته بتصديه لفرصتين خطيرتين في مباراته رقم 166 مع منتخب إسبانيا والتي انتهت بالتعادل السلبي مع رومانيا وديا أمس الأحد.

وأضاف كاسياس للصحفيين "موعد اعتزالي بات يقترب أكثر فأكثر. يبدو واضحا أن الوقت يداهم الجميع ولست استثناء من تلك القاعدة".

وتابع "لكن الأمل لدي وأريد أن استمر مع هذا الفريق العامر باللاعبين الشباب. لا أعرف ما إذا كان هذا آخر عام لي مع إسبانيا. أفكر فقط في الاستمتاع في كل يوم أقضيه مع الفريق".

وتساوى كاسياس مع لاعب لاتفيا فيتاليس استافيفز في الرقم القياسي الأوروبي بعد أن خاض مباراته الدولية 166 خلال 16 موسما له.

وخاض الحارس السابق لريال مدريد الإسباني - والذي لم تتلق شباكه أي هدف في 710 دقائق مع منتخب إسبانيا - أول مباراة له على الصعيد الدولي مع المنتخب الأول في الثالث من يونيو/حزيران 2000 أمام السويد عندما كان يبلغ من العمر 19 عاما و14 يوما.

وواصل كاسياس مسيرته ليفوز ببطولة أوروبا 2008 و2012 وكأس العالم 2010 إضافة لخمسة ألقاب لدوري الدرجة الأولى الإسباني مع ريال وثلاثة ألقاب لدوري الأبطال.

وترك كاسياس ريال مدريد العام الماضي لينضم إلى بورتو إلا أنه ظل الخيار الأول لفيسنتي ديل بوسكي مدرب إسبانيا خلال تصفيات بطولة أوروبا 2016 حيث شارك في سبع من بين 10 مباريات رغم استمرار منافسه ديفيد دي خيا له على مكان في التشكيلة الأساسية.

وقال كاسياس: "أنا سعيد لخوضي مباراتي 166 مباراة لأكون أيضا أكثر اللاعبين خوضا لمباريات دولية مع المنتخب الإسباني".

 



مباريات

الترتيب