إيطاليا تحجز مقعدها في يورو 2016

حجزت إيطاليا وصيفة بطلة النسخة الماضية مقعدها في نهائيات كأس أوروبا2016  المقررة في فرنسا، وذلك بفوزها على مضيفتها اذربيجان 3-1 اليوم السبت في باكو في الجولة التاسعة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الثامنة.

ولحقت إيطاليا باللحاق بإسبانيا حاملة اللقب وفرنسا المضيفة وإنجلترا وتشيكيا وايسلندا والنمسا وايرلندا الشمالية والبرتغال وسويسرا إلى النهائيات.

وتقدم إيدير مارتينز بهدف مبكر لمنتخب إيطاليا في الدقيقة 11، بعدما تلقى تمريرة أمامية رائعة من زميله ماركو فيراتي، انفرد على إثرها بالمرمى بعدما كسر مصيدة التسلل التي نصبها مدافعو أذربيجان، ليضع الكرة بسهولة داخل الشباك.

وأدرك ديميتري نازاروف التعادل لمصلحة أذربيجان في الدقيقة 31 مستغلا هفوة دفاعية من الدفاع الإيطالي، ليسدد كرة قوية من داخل المنطقة على يسار جيانلويجي بوفون حارس مرمى إيطاليا الذي اكتفى بالنظر للكرة وهي تحتضن شباكه.

ولم يهنأ أصحاب الأرض بالتعادل كثيرا، بعدما أعاد ستيفن الشعراوي التقدم لمنتخب إيطاليا في الدقيقة 43، حيث تلقى انتونيو كاندريفا تمريرة بينية داخل منطقة الجزاء، لينفرد تماما بالمرمى ولكنه فضل تمريرها إلى الشعراوي، الخالي من الرقابة، الذي لم يجد صعوبة في إيداع الكرة داخل الشباك.

وتواصلت سيطرة المنتخب الإيطالي في الشوط الثاني، بعدما سجل ماتيو دارميان الهدف الثالث للضيوف في الدقيقة 65 عبر تسديدة رائعة من على حدود منطقة الجزاء.

واضطر منتخب أذربيجان للعب بعشرة لاعبين خلال الدقائق الأخيرة، بعدما تلقى بادافي جوسينوف البطاقة الحمراء في الدقيقة 87.

ورفعت إيطاليا رصيدها إلى 21 نقطة في الصدارة بفارق نقطتين عن منافستها المقبلة النروج التي تغلبت بدورها على مالطا 2-صفر، و7 عن كرواتيا الثالثة التي تلعب لاحقا مع بلغاريا.

ورغم هامشية المباراة بالنسبة لاذربيجان، فانها لم تكن سهلة بتاتا على ايطاليا التي لم تقنع على الاطلاق في هذه التصفيات لان رجال المدرب انطونيو كونتي عانوا كثيرا وانتصاراتهم الستة جاءت بشق النفس وبفارق هدف واحد باستثناء واحدة قبل مباراة اليوم وكانت في الجولة الاولى على ارض النروج (صفر-2) التي ستكون منافستهم الاخيرة الثلاثاء في روما.

 وفي المباراة الثانية التي اقيمت في اوسلو، حققت النرويج المطلوب منها أمام ضيفتها مالطا بفوزها الثالث على التوالي والسادس في تسع مباريات وجاء بهدفين سجلهما الكسندر تيتي (19) والكسندر سودرلوند (52).

وستضمن النرويج بطاقة التأهل إلى النهائيات للمرة الثانية فقط في تاريخها بعد عام 2000 حين ودعت من الدور الأول، وذلك في حال خسارة كرواتيا الثالثة (15 نقطة) أمام بلغاريا لاحقا.

وقد ضمنت النروج أقله الحصول على المركز الثالث المؤهل إلى الملحق حتى في حال خسارتها في الجولة الأخيرة أمام إيطاليا وفوز كرواتيا على بلغاريا ومالطا.

 



مباريات

الترتيب