الزمالك: تعرضنا لمؤامرة قذرة في الكونجو

قال هاني زاده عضو مجلس إدارة نادي الزمالك المتواجد في الكونغو إن الزمالك تعرض لمؤامرة قذره بطلها الحكم السنغالي الذي أدار مباراته أمام سانجا بولندي الكونغولي، بعدما ألغى هدفين صحيحين وتغاضى عن احتساب ركلتي جزاء لتنتهي المباراة بخسارة الفريق الأبيض بهدف دون رد.

وقال زادة في تصريحات إذاعية إن المؤامرة بدأت برفض رئيس نادي سانجا إذاعة المباراة على أي قنوات سواء في الكونغو أو خارجها، ورفض السماح لمسجلي الفيديو التابعين لموقع الزمالك الرسمي من التواجد في الملعب، وتمت المؤامرة بما فعله الحكم السنغالي.

وأشار زادة إلى أن الحكم احتسب هدف حازم إمام في الشوط الأول تسللاً رغم أن حامل الراية أشار باحتساب هدف، وكان حازم متأخراً عن المدافع بأكثر من مترين، مشيراً إلى أن الفضيحة الكبرى كانت بإلغاء هدف باسم مرسي في الشوط الثاني بعدما احتسبه الحكم نفسه، وقام لاعبو سانجا بلعب ضربة البداية من منتصف الملعب وأشارت اللوحة الداخلية للملعب بنتيجة التعادل، ثم ألغاه الحكم بعد احتسابه بأكثر من دقيقتين، مؤكداً أن الملياردير رئيس نادي مازيمبي الذي اتهم أكثر من مرة بقضايا رشوة للتحكيم الإفريقي تواجد في الملعب وارتدى قميص سانجا.

واختتم زادة تصريحاته بالتأكيد أن "هذه هي إفريقيا، وهذا سبب عدم تقدم القارة، مؤكداً أن ادارة سانجا منعت تسجيل أي فيديو للمباراة، لحرمان الزمالك من أي دليل مصور عن المؤامرة التي تعرض لها".

من محمد البنهاوي

 

 



مباريات

الترتيب