الاتحاد التونسي يطالب بقرارات فورية ضد حكم مباراة الترجي والأهلي

طالب الاتحاد التونسي لكرة القدم عقب اجتماع طارئ له مساء أمس السبت، الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بإصدار قرارات عاجلة بحق لاعب الأهلي وليد ازارو والحكم الجزائري بعد أحداث مباراة ذهاب نهائي دوري أبطال افريقيا بين الأهلي والترجي.

وانتقد الاتحاد التونسي عقوبات لجنة التأديب للاتحاد الإفريقي بفرض غرامة مالية "مجحفة" بحق الترجي عقب احداث مباراة الدور نصف النهائي ضد أول أغسطس الأنجولي في ملعب رادس.

وذكر الاتحاد إن القرار الذي تم الإعلان عنه ليلة مباراة الذهاب للدور النهائي في برج العرب، غير مناسب بالمقارنة مع احداث أكثر خطورة حصلت في السابق في ملاعب أخرى.

كما انتقد الاتحاد التونسي الإجراء التنظيمي الذي ورد في مراسلة خاصة للاتحاد الإفريقي ويطالب بإغلاق المدرج الجانبي لملعب رادس في إياب الدور النهائي، ما سيقلص من عدد الجماهير رغم انه لم يرد بقرار لجنة التأديب بالاتحاد الإفريقي.

وانتقد الاتحاد في بيانه أيضا عدم معاملة جماهير الفريقين على قدم المساواة إثر مطالبة الاتحاد الإفريقي "بإخلاء المدرج الجانبي لسلامة جماهير النادي الأهلي في ملعب رادس، رغم أن هذا الإجراء لم يتم العمل به مع جماهير الترجي في استاد برج العرب ما عرضها للمس من سلامتها".

وطالب الاتحاد التونسي الاتحاد الإفريقي باتخاذ قرارات فورية ضد حكم المباراة الجزائري لارتكابه أخطاء جسيمة أثرت على نتيجة المباراة، وتسليط عقوبة رياضية بحق لاعب الأهلي وليد ازارو لإخلاله بالميثاق الرياضي بتعمده تمزيق قميصه وضرب مدافع الترجي شمس الدين الذوادي قبل إعلان الحكم عن ضربة جزاء لمصلحته.

كما أعلن الاتحاد عن "استنكاره" لتعطيل حافلة الترجي قبل دخول ملعب برج العرب بشكل "مخالف للقوانين والأعراف الرياضية"، داعيا الى ابلاغ وزارة الخارجية التونسية بهذه المعاملة واتخاذ ما تراه صالحا.

كان الأهلي حقق فوزا ثمينا على ملعبه 3 /1 مستفيدا من ركلتي جزاء أعلن عنها الحكم الجزائري مهدي عبيد شريف بعد لجوئه لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار) وسط اعتراض كبير من لاعبي وجماهير الترجي.

 



مباريات

الترتيب

H