فيديو - العين يطيح بلوكوموتيف ويتأهل لنصف نهائي دوري الأبطال

تأهل العين إلى قبل نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعد فوزه 1-صفر خارج أرضه على لوكوموتيف طشقند من أوزبكستان في إياب دور الثمانية بالمسابقة اليوم الثلاثاء.

وسجل البرازيلي كايو هدف العين في الدقيقة 39 ليتفوق بطل آسيا 2003 بعدما انتهت مباراة الذهاب الشهر الماضي بلا أهداف.

وتوغل كايو بالكرة بعد منتصف الملعب بقليل ومررها إلى زميله دوجلاس الذي حاول التسديد واصطدمت بالدفاع قبل أن تأتي في طريق المندفع كايو الذي سدد بهدوء في مرمى أصحاب الأرض.

وتألق خالد عيسى حارس مرمى الإمارات في الشوط الثاني وساهم بشكل مؤثر في خروج العين من المباراة دون أن تهتز شباكه.

وسيلعب العين في قبل النهائي مع النصر أو الجيش القطري. وفاز النصر 3-صفر ذهابا لكن الاتحاد الآسيوي اعتبره خاسرا 3-صفر بسبب إشراك لاعب بشكل غير قانوني. وتقام مباراة الإياب غدا.

وكان العين يدرك جيدا بعد التعادل على أرضه في مباراة الذهاب أنه يحتاج إلى التسجيل خارج أرضه لمحاولة حسم التأهل مبكرا.

ورغم تكافؤ الكفة في الاستحواذ على الكرة ظهر العين بشكل أفضل من أصحاب الأرض وكاد أن يسجل في أكثر من مناسبة قبل الهدف الأول.

ومرر عمر عبد الرحمن (عموري) قائد العين الكرة إلى الكولومبي دانيلو اسبريا الذي سددها لكنها أخطأت المرمى بينما تأخر زميله دوجلاس في الوصول إليها وانزلق داخل شبكة لوكوموتيف في الدقيقة 35.

وبعد دقيقة واحدة مرر عموري - الذي كان يعاني من نزلة برد حادة قبل المباراة - إلى اسبريا مجددا لكنه أخفق في التمرير السليم إلى دوجلاس ليتدخل دفاع أصحاب الأرض ويشتت الكرة.

وفي لقطة الهدف استحوذ كايو على الكرة وتوغل سريعا دون مضايقة كبيرة من لاعبي لوكوموتيف ومرر إلى دوجلاس الذي كان في موقف جيد وحاول التسديد لكن الكرة اصطدمت بالمدافع الجورجي كاخي مخاردزه وتحولت في اتجاه كايو الذي سدد ببراعة داخل المرمى.

وقال عموري في تصريحات تلفزيونية "حصلنا على أكثر من ثلاث فرص في الشوط الأول وفكرنا في الجماعية بشكل أكبر.. الحمد لله أننا فزنا وسنعود للإمارات بالتأهل."

وأضاف صانع لعب منتخب الإمارات "سنحصل على دفعة من الوصول إلى الدور قبل النهائي وإن شاء الله يلازمنا التوفيق بالمباريات المقبلة."

وبدأ العين الشوط الثاني بقوة ومرر كايو كرة أرضية متقنة إلى اسبريا الذي انفرد بالمرمى لكنه سدد كرة في متناول الحارس سانجار شاخميدوف الذي حولها إلى ركلة ركنية في الدقيقة 55.

وتراجع أداء العين بمرور الوقت وحاول الدفاع عن الهدف.

وضغط لوكوموتيف في آخر نصف ساعة وكان قريبا من التعادل عن طريق ضربة رأس للمدافع الصربي نيمانيا يانيتشيتش بعد ركلة ركنية وتسديدة هائلة من البديل إيكرومجون عليباييف لكن الحارس عيسى تألق مجددا.

واستمر ثبات عيسى وحافظ على نظافة شباكه من تسديدة قريبة المدى من مارات بيكماييف في الوقت بدل الضائع ليخرج العين ببطاقة التأهل.

اضغط هنا لمشاهدة أبرز الفرص وهدف المباراة الوحيد

 



مباريات

الترتيب