مدرب لوكوموتيف يستبق الأحداث: جاهزون لمواجهة الهلال

شدد آندريه ميكلاييف، مدرب لوكوموتيف طشقند، على جاهزية فريقه للقمة المحتملة ضد الهلال السعودي (الزعيم) بدور الـ16 من دوري أبطال آسيا، وذلك بعد أن استمر في تشبثه بصدارة المجموعة الأولى.

وكان الفريق الأوزبكي قد خرج من الجولة الخامسة بدور المجموعات بتعادلٍ بنتيجة 1-1 مع النصر (العميد)، والذي بقى بدوره وصيفا للمجموعة.

وفي حال استمر شكل المجموعتين كما هو عليه بعد خوض الجولة السادسة والختامية، فإن لوكومتيف طشقند، متصدر المجموعة الأولى، سيلاقي الزعيم، والذي لن يؤهله انتصاره بالجولة المقبلة لأخذ صدارة المجموعة الثالثة من تراكتور تبريز الإيراني.

ورفض المدرب الأوزبكي احتمالية التنازل عن المركز الأول في الجولة المتبقية في طشقند، وذلك للتخلص من عبء مواجهة عملاق الكرة الخليجية.

وقال، "نحن لا نخطط للتعادل أو الهزيمة، وجاهزون لمواجهة الزعيم أو غيره، حتى لو كان جارنا باختاكور"، في إشارةٍ إلى احتلال ممثّل الكرة الأوزبكية للمركز الثالث حاليا خلف الهلال، مع وجود احتماليةٍ لخطفه لبطاقة التأهل الثانية.

ولم يشيد الضيف كثيرا بالمستوى الذي ظهر به فريقه في استاد آل مكتوم، وإن أبقى على سجله الخالي من الهزائم.

"حاولنا تقديم مباراةً جيدةً، ولكننا عانينا بعض المشاكل الدفاعية التي أرغمتنا على القيام بتغييرٍ، ولكن عموما لا أعتقد بأننا ظهرنا بصورةٍ سيئةٍ أو جيدة".

وواصل، "الشوط الثاني كان أكثر تشويقا حين سيطرنا على مجريات اللعب، ولكن لم نتمكن من التسجيل. علينا في المباريات المقبلة أن نكون أقوى في الخط الأمامي، فنحن نخلق الفرص دون أن نترجمها إلى أهداف، وهي نقطةٌ نعمل عليها".

واعتبر المدرب أن التعادل الصعب في أرض النصر وبين جماهيره تثبت سير لوكومتيف في الاتجاه الصحيح، مؤكدا سعيه إلى الفوز في الـ3 من مايو/أيار المقبل.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب