باولينيو: دفاعنا كان واثقا .. ولا كرة قدم بلا ضغوط

افتخر باولينيو، نجم الارتكاز في قوانغتشو ايفر جراند الصيني، بأداء دفاعاته أمام الهجوم الجبار للأهلي الإماراتي (الفرسان الحمر) في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا.

وخرج ايفرجراند-والذي دخل المباراة محمّلا بأغلب التوقعات للعودة إلى الصين منتصرا-من استاد راشد في دبي بالتعادل السلبي، رغم أنه لعب في الدقائق الـ5 الأخيرة حاصلا على الأفضلية العددية بسبب طرد عبدالعزيز هيكل.

وسنحت للاعب البرازيلي أكثر من فرصةٍ لهز الشباك لولا تألق الحارس أحمد محمود "ديدا"، فيما كان للمنظومة الهجومية للفرسان الحمر فرصا أقل على الدفاع الصيني.

وقال باولينيو "لا أدري كم فرصةٍ سنحت لهم في المباراة، ربما كانت فرصةً واحدةً قد سنحت لرودريجو ليما".

وواصل "أظن أن أداءنا الدفاعي كان واثقا وجيدا اليوم".

وعن القمة المرتقبة التي تحتضنها قوانغتشو في الـ21 من نوفمبر/تشرين الثاني، والتي لن يفلح فريقه في لعبها منتصرا، أجاب بقوله "إنها كرة القدم. لا لعب بلا ضغوط".

واختتم تصريحاته المقتضبة مضيفا "الضغوط جيدةٌ عموما".

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب