3 أسباب تصعب من مهمة الهلال السعودي أمام بيروزي

يدخل الهلال السعودي عن الساعة السابعة من مساء الثلاثاء مباراة دور الستة عشر من دوري أبطال آسيا ، بطموح تحقيق نتيجة ايجابية في مباراة الذهاب أمام منافسه بيروزي الإيراني على استاد أزادي الشهير، في مباراة مهمة نحو التأهل لدور ربع النهائي الذي سيلعب في بداية الموسم المقبل وفقاً لنظام الاتحاد الآسيوي.

وهناك ثلاث أسباب تجعل الهلال يواجه صعوبة كبيرة في مواجهة بيروزي الإيراني خارج أرضه وهي على النحو التالي :

الغيابات المؤثرة

تشهد مباراة الهلال وبيروزي الإيراني غياب أبرز لاعب في الفريق الأزرق وهو المهاجم ناصر الشمراني ، نظراً للقرار الذي أصدرته محكمة الكأس بتثبيت عقوبة لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الآسيوي ، وهو هداف الفريق في النسخة الماضية والتي من خلالها تحصل على جائزة أفضل لاعب آسيوي لعام 2015 م ، بالإضافة إلى احتمالية غياب البرازيلي تياقو نيفيز بسبب الإصابة رغم سفره مع البعثة إلى طهران ، حيث سيكون هناك اختبار طبي قبل بداية المباراة إلا أن المؤشرات المبدئية تؤكد غيابه عن المباراة .

قوة بيروزي على أرضه

في مباريات دور المجموعات نجح بيروزي الإيراني بتحقيق ثلاث انتصارات على أرضه ، مما يؤكد بأن الفريق يقدم مستويات مميزة في المباريات التي ستقام على ملعبه ، وسيكون الهلال أمام فرصة لإلحاق الخسارة الأولى للفريق الإيراني على أرضه في النسخة الحالية من دوري أبطال آسيا .

الحضور الجماهيري

شهدت مباريات دور المجموعات لنادي بيروزي الإيراني حضوراً جماهيراً وصل إلى 72 ألف متفرج في المباراة الواحدة ، وهو الأمر الذي سيصعب من مهمة الفريق السعودي وبالذات في ظل ترديد بعض العبارات الاستفزازية ، وذلك في السنوات الأخيرة خلال المباريات التي تقام في الملاعب الإيرانية لكافة الأندية السعودية والخليجية بشكل عام .

من فارس العلي



مباريات

الترتيب