خليل والحمادي يتوعدان الإيرانيين بـ"العاشر"

بعيدا عن حسابات الفوز، سيمثّل مرمى تراكتور سازي تبريز فرصةً لأحمد خليل وإسماعيل الحمادي، نجمي الأهلي (الفرسان الحمر)، لتأكيد صدارتهما لهدّافي الفريق.

وفي تاريخ مشاركات الفرسان الحمر في دوري أبطال آسيا، سجل النجمان الإماراتيان مجموعا من الأهداف يضعهما في مقدمة اللاعبين الحاليين للفريق على صعيد زيارة الشباك الآسيوية قبل انطلاق ثاني جولات المسابقة.

فمنذ 2009، وضع أحمد خليل 5 بصماتٍ على شباك المنافسين اختتمها بهدفٍ ثمينٍ في الجولة الماضية ضد الأهلي السعودي، وبات يتوعّد الجماهير الغفيرة في تبريز ببصمته السادسة.

وعلى الجانب الآخر، تعملق إسماعيل الحمادي في الجولة المنصرمة لينقذ الفرسان الحمر مرتين أمام الضيف السعودي، رافعا رصيده من الأهداف في المسابقة إلى 3 بعد أن كان قد سجّل في نسخةٍ سابقةٍ ضد سباهان الإيراني.

وإذا ما أفلح كلا النجمين الدوليين في التسجيل في استاد ساهاند، وهو ما تتمناه الجماهير الإماراتية المتعطشة إلى الانتصار الأول في 2015، فسيرفعان رصيدهما المشترك من الأهداف في البطولة القارية إلى 10 أهدافٍ.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب