خليلوجيتش: اليابان ستلعب بشجاعة أمام أفضل منتخب في آسيا

قلل وحيد خليلوجيتش مدرب اليابان من مخاوف بشأن الاصابات في فريقه قبل مواجهة مرتقبة غدا الثلاثاء في استراليا بتصفيات كأس العالم 2018 لكرة القدم ودافع عن بداية فريقه غير المشجعة في المرحلة الأخيرة من مشوار التصفيات.

وافتتحت اليابان حملتها بهزيمة مفاجئة على أرضها أمام الإمارات ولم يفلح فوزها المتأخر على العراق في سايتاما يوم الخميس الماضي في تخفيف الضغوط على المدرب البوسني البالغ من العمر 63 عاما والذي تعرض لانتقادات شديدة من وسائل إعلام يابانية.

وبعد إصابة المهاجم يوشينوري موتو ولاعب الوسط المهاجم تاكاشي اوسامي قبل مباراة العراق ربما يفتقد خليلوجيتش جهود شينجي اوكازاكي في ملبورن حيث غاب مهاجم ليستر سيتي عن التدريب أمس الاحد بعد اصابته في الكاحل خلال مباراة العراق.

ورفض خليلوجيتش التعليق على حالة اوكازاكي لكنه قال إن فريقه في حالة جيدة لمواجهة بطل آسيا على ملعب دوكلاندز.

وأبلغ المدرب الذي يتحدث الفرنسية الصحفيين عبر مترجم "نعم نفتقد جهود لاعبين اثنين وهو امر ليس في صالحنا لكني لن أبحث عن أعذار.

"سنخوض المباراة بشجاعة. لن أبلغكم اننا نفتقد جهود هذا أو ذاك."

وتابع "نحن في موقف صعب لكننا أفضل من الناحية الذهنية. سنقابل أبطال آسيا .. أفضل فريق في آسيا ونحن متحمسون للغاية. كل لاعب يفكر في الفوز بهذه المباراة."

ومنذ انضمام استراليا إلى الاتحاد الآسيوي في 2006 أصبحت المواجهات مع اليابان تحظى بمتابعة كبيرة حيث سبق أن تقابل المنتخبان في كأس العالم 2006 في المانيا وكذلك في نهائي كأس آسيا 2011 الذي فازت به اليابان.

ولم تخسر اليابان أمام استراليا في سبع سنوات لكنها أخفقت في الفوز عليهم في آخر أربع مباريات بينهما في تصفيات كأس العالم من بينها الخسارة 2-1 في اخر مواجهة بينهما في ملبورن عام 2009.

ولم يتردد خليلوجيتش في إعلان ان استراليا مرشحة للفوز وحذر لاعبيه من الضغط الكبير للمنافس والقوة البدنية.

وقال أيضا إن فريقه استحق الفوز على العراق الذي رفعهم الى المركز الثالث في المجموعة الثانية بست نقاط متأخرا بنقطة وراء استراليا والسعودية صاحبي الصدارة.

وقال "فزنا لكن الانتصار لم يعجب الجميع. أنا فخور بالانتصار الأخير. لم نقدم كرة قدم جميلة لكننا فزنا بشجاعة وفرضنا شخصيتنا وهو موقف جديد مع اليابان."

 



مباريات

الترتيب

H