الظفرة يلاقي النصر في ظهوره الأول منذ رحيل ديوب

يغيب 13 اسما عن مواجهة الظفرة (فارس الغربية) والنصر (العميد) ضمن الجولة الـ14 لدوري الخليج العربي، إلا أن رحيل ماكيتي ديوب يتصدر الظواهر المتعلقة بمباراة منتصف الترتيب.

ويتقارب الفريقان قبل صدامهما في استاد آل مكتوم في دبي، حيث يحل الضيف في المركز السابع بـ21 نقطةٍ، يتخلّف عنه مستضيفه بنقطتين فقط من المركز الثامن.

وبعد 6 أعوامٍ قضاها بقميص فارس الغربية، من المتوقع أن يترك رحيل ديوب إلى الأهلي (الفرسان الحمر) أثره على المنظومة الهجومية في الفريق الظبياني، حيث ستتحلق كل الأسئلة حول قدرة الفريق على سد النقص عند القيام بالمرتدات السريعة، لا سيما في ظل تكالب الغيابات الفلكية على صفوفه، وعدم تأكده من قدرة العماني خالد الهاجري على المشاركة.

ويفتقد محمد قويض إلى أحمد علي، نجم هجومه، والمجتهد عبدالله النقبي، والمخضرم عبدالرحيم جمعة، والقوي عادل هرماش، وعلي الأمير في حراسة المرمى، بالإضافة إلى علي إبراهيم وإبراهيم العلوي ومحمد المعيني.

وعلى الجانب الآخر، لا توجد أسرار حيال العميد في المشاركة الأولى للعائد فاندرلي سانتوس في الدوري، والعودة المحتملة لعبدالعزيز برادة، إلا أن استمرار الغيابات المؤثرة هو العائق الوحيد أمام الفريق المتحسّن على صعيد النتائج، حيث كان قد اختتم الدور الأول بانتصارٍ، ليتبعه بفوزين واثقين في كأس رئيس الدولة حتى بلوغه نصف النهائي.

وبينما التحق جوناثان بيترويبا بمنتخب بلاده البوركيني في أمم إفريقيا 2017، يغيب المجتهدان خالد جلال ومبارك سعيد بعد إصابتيهما أمام هامبورج، فيما تستمر إصابة على حسين، والمبدع أحمد الياسي، وأحمد شامبيه، نجم الحراسة في الفريق.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H