الشباب والشارقة يكتفيان بنقطة بأداء باهت في مستهل الدور الثاني

حقق الشارقة (الملك) والشباب (الجوارح) تقدّما مؤقتا في جدول ترتيب دوري الخليج العربي بعد تعادلهما السلبي ضمن الجولة الـ14 للمسابقة.

وصعد الجوارح إلى المركز الخامس بـ21 نقطةٍ، بينما استحوذ الملك، صاحب الأرض والجمهور في استاد الشارقة، على المركز التاسع بوصوله إلى النقطة الـ15.

ويُعتبر التعادل السلبي هو الأول في تاريخ مواجهات الفريقين منذ تطبيق الاحتراف في الدولة، حيث لم يسبق لهما التعادل سوى بنتيجة 1-1.

واكتفى الملك بالوصول إلى منطقة جزاء الشباب خلال الثلث ساعة الأولى، حيث أن تسديدة جيلمين ريفاس من جهةٍ، وعرضيات أدريان ميرزيسويسكي من جهةٍ أخرى، لم تهدد المرمى، كما لم تحضر من جانب الشباب المتابعة لعرضيات هنريكي لوفانور، فيما استقرت تسديدته بيد الحارس بالدقيقة الـ13، لتأتِ أهم لقطات الشوط بالدقيقة الـ21 عبر ركلة أدريان الثابتة، والتي انبرى لها توماس دي فينسنتي بالخطأ، فارتطمت بقائم مرماه.

وحملت أخطر فرص الشباب توقيع لوفانور بالدقيقة الـ35 حين تخلّص من رقابة فايز جمعة، ثم سدد لينقذ محمد يوسف كرته، ويتابعها مجددا لترتطم بالظهير الأيسر للملك، كما تدخّل الياباني تشيكاشي ماسودا بالدقيقة الـ40 لإبعاد تمريرةً ذكيةً من عزيز بيك حيدروف نحو محمد إبراهيم، بينما اختتم محمد عايض الشوط الأول بمنح أدريان ركلةً حرةً خطيرةً على مشارف منطقة الجزاء، إلا أن النجم البولندي وضعها بجانب القائم.

وبدا أن الشوط الثاني سيكون ذو نصيبٍ أعلى من الفرص الخطيرة بعد أن قام لوفانور بعرضيةٍ جيدةٍ بالدقيقة الـ46، فتباعها محمد إبراهيم من قلب منطقة الجزاء على غرار هدفه الماضي، فارتطمت الكرة بجسد ديجاو، فيما منح ديجاو خطأ لنانا بوكو بالجناح الأيسر، إلا أن الجوارح لم ينتفع منه، ليستفيد ماسودا على الجانب الآخر من انزلاقٍ لحيدروف بمنتصف الملعب، فمرر الكرة للمهاري ريفاس، والذي سددها بجانب المرمى.

وتدخّلت عارضة الجوارح مجددا بالدقيقة الـ66 لتحرم الملك من التقدم عبر رأسية ريفاس، ليستمر الاستحواذ العقيم، والسلبية في الأداء، حتى أهدر ريفاس فرصةً رائعةً بالدقيقة الـ76 حين استلم كرةً طويلةً، وتلاعب بالمدافعين، بيد خروج تسديدته إلى ركنيةٍ، بينما كان محمد يوسف بالمرصاد لتسديدةٍ "على الطاير" من حيدروف بالدقيقة الـ88 حين تابع هجمةً فشل بوكو ولوفانور في استثمارها.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H