أروابارينا: الشارقة قد تغيّر .. ولا تقلقني البطاقات الصفراء

حذّر رودولفو أروابارينا، المدير الفني للوصل (الإمبراطور)، من الاعتقاد بأن الشارقة (الملك)، خصمه في خامس جولات دوري الخليج العربي، لم يتغيّر منذ لقائهما في الـ3 من سبتمبر/أيلول المنصرم.

واصطدم الفريقان مرةً من قبل ضمن أولى جولات كأس الخليج العربي، ليحقق الإمبراطور انتصارا صعبا بنتيجة 1-0.

إلا أن المدرب الأرجنتيني شدد على "أننا سنلاقي خصما يتحسن تدريجيا منذ مواجهتنا في الكأس. لقد تطوروا على صعيد كل الخطوط، ولديهم مديرٌ فنيٌ يعشق العمل الصعب، فهي ستكون مباراةً قويةً وجميلةً".

وواصل، "إذا ما أردنا النقاط الـ3 من هذه المباراة بالغة الأهمية، فعلينا إظهار خصال فريقنا، أي حيويتنا، وتضحيات نجومنا، بالإضافة إلى تقديم الأداء الفني الطيب".

ولم يكترث أروابارينا بكون الوصل، الخامس بـ9 نقاطٍ، سيستضيف الملك، السابع بـ6 نقاطٍ، في ثالث جولةٍ على التوالي تجمعه بفريقٍ آخرٍ يجاوره في منتصف ترتيب الدوري.

وأوضح، "المطالب بالفوز ملازمةٌ لنا، فنحن نتحضر لكل المباريات بنفس الطريقة. المتطلبات والأمور المحيطة بالمباراة، كمشاعر الجماهير، ونظرتهم إلى مباريات الديربي، هي ما تتغير، أما بالنسبة لنا، فكل شيءٍ كما هو، واحترام جميع الخصوم واجبٌ علينا".

وبالمثل، لم يلقِ ابن الـ41 عاما بالا إلى البطاقات الصفراء التي تحصّل عليها فريقه، لا سيما في المواجهة الأخيرة أمام الوحدة (أصحاب السعادة).

وصرّح الرجل الذي يخوض تجربته التدريبية الأولى خارج الأرجنتين، "أعتقد باننا تحصلنا على بطاقتين صفراوين لأسبابٍ غير مبررةٍ، كالتجادل مع الحكم، أما البطاقات الصفراوات الأخرى، فكانت لأخطاء تكتيكيةٍ اعتياديةٍ، وليس هناك ما يدعوني للقلق حيالها".

وفي ختام تصريحاته، أعرب الظهير الأيسر المعتزل عن سروره بتجدد اللقاء بينه وبين جيورجوس دونيس، المدير الفني للشارقة، حيث كانا قد تعارفا حينما كان أروابارينا يلعب في صفوف أيك أثينا اليوناني.

وصرّح بهذا الشأن، "يسرني أن أواجه فريقه"، ليضيف مازحا، "طالما أن النتيجة الختامية ستصب في صالح فريقي".

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H