البطاقات الملونة تهدد حتا رغم استقراره في منتصف الترتيب

يُحسب للصاعد حتا (الإعصار) احتلاله للمركز السابع بعد مضي 3 جولاتٍ على دوري الخليج العربي، ولكن يبدو أن التحدي الذي سيواجهه خلال الأمتار الأولى ليس متعلقا بصراع البقاء.

فبينما لا زال من المبكر جدا الحكم على قدرة الإعصار على النجاة من الهبوط بعد حصاده لـ4 نقاطٍ خلال 3 مبارياتٍ، يبدو أن الفريق المطمئن نسبيا في المنطقة الدافئة سيكون عليه القلق بشكلٍ رئيسٍ من احصاءاته على صعيد البطاقات الملونة.

وينافس 3 من لاعبي حتا في أعلى قائمة الحاصلين على الإنذارات، بعد تلقيهم بطاقتين صفراوين منذ انطلاق المسابقة، واقترابهم من الإيقاف بداعي الإنذار الثالث.

وتحصّل بدر المعيني على الإنذار أمام الوحدة (أصحاب السعادة) والشارقة (الملك)، بينما اتفق علي الخاجة وماهر البلوشي على الحصول على إنذارٍ خلال الشوط الأول من لقاء اتحاد كلباء (النمور)، وإنذارٍ ثانٍ خلال الدقائق الأخيرة من مواجهة الشارقة.

ويحدق خطر الغياب بدرجةٍ أقل باللاعبين الذي اكتفوا بإنذارٍ واحدٍ منذ انطلاق نسخة 2016-2017 من المسابقة، إلا أن القائمة تشمل أسماءً كثيرةً وهامةً، منها عيسى عبيد، وعبيد ثاني، وعدنان البلوشي، ومحمود البلوشي، والأردني ياسين بخيت.

وبعيدا عن العناصر التي يهددها الإيقاف، افتقد الفريق بالفعل إلى خدمات عبدالله مراد علي خلال فترةٍ وجيزةٍ من الدوري، إذ أُشهرت في وجهه بطاقةً حمراءً خلال الدقيقة الـ93 من الخسارة الرباعية أمام الملك، ليتغيّب عن موقعة النمور.

وسيكون على المقدوني جيوجيكا، والذي حل بديلا للإماراتي وليد عبيد في الإدارة الفنية للإعصار، أن يفكّر في حلٍ جذريٍ لمشكلة البطاقات الملونة إن كان يطمح في الاحتفاظ بأهم عناصره لمواجهة كبار المسابقة.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H