كوزمين: الوصل الأفضل حظا في الدوري .. والعاجل حكم جيد

استغرب أولاريو كوزمين، المدير الفني للأهلي (الفرسان الحمر)، من غزارة الفرص التي أضاعها فريقه أمام مرمى الوصل (الإمبراطور) بعد أن أفلح في تخطيه في قمة الجولة الـ17 لدوري الخليج العربي.

واكتفى الفرسان الحمر بهدفٍ يتيمٍ لأحمد خليل بالشوط الأول ليصعدوا مؤقتا إلى صدارة المسابقة بـ41 نقطةٍ.

وقال كوزمين "أظن أن الوصل هو الأفضل حظا في مسابقة الدوري، فقد واجهناهم 3 مراتٍ في هذا الموسم، ولم نسجل سوى هدفٍ واحدٍ، فيما أضعنا ما يصل إلى 20 هدفٍ. إنه أمرٌ غريبٌ لم أره من قبل".

وربما لعبت القرارات التحكيمية من قبل عبدالله العاجل دورا في النتيجة الهزيلة إذ اتخذ بعض القرارات التحكيمية المثيرة للجدل، لا سيما حيال سقوط سياو بمنطقة الجزاء بالشوط الثاني، ووجود شبهةٍ بلمس عبدالله صالح للكرة بيده.

وعلّق المدرب الروماني قائلا "أؤمن بأن العاجل حكمٌ جيدٌ، أنا لا أعرف لماذا يتخذ هذه القرارات. لا تستطيع أن ترتكب كل هذه الأخطاء في اتجاهٍ واحدٍ، وهو ما وضع لاعبينا تحت ضغطٍ هائلٍ، حتى إني بصراحةٍ تخوّفت من تسجيل الإمبراطور لهدف التعادل علينا في ظل فشلنا في مضاعفة تقدمنا".

وأسهب منتقدا "كم ركلة جزاءٍ حُرمنا منها اليوم؟ واحدة؟ اثنتان؟ أنا أسأل المختصين، ما الذي يجعل إحدى لمسات اليد تسفر عن طردٍ في مباراتنا ضد الظفرة (فارس الغربية)، ولا تسفر عن شيءٍ اليوم؟ متى يستحق اللاعب البطاقة الحمراء؟"

وشدد ابن مدينة بوخارست على أن انتقاد التحكيم حقٌ يمتلكه وحده فقط في الأهلي.

وقال "اللاعبون غير مسموحٍ لهم بالتعليق على القرارات التحكيمية داخل المستطيل الأخضر، وإن كانوا يشعرون بالغضب والقهر أحيانا. المتوقع منهم هو التركيز على مهامهم فقط، واليوم تحكّموا في مجريات اللقاء، وأدوا المطلوب منهم بأرضية الملعب، ولعبوا بروحٍ إيجابيةٍ، وإن كنا أحيانا نكمل المباريات بتخوّفٍ من انعدام قدرتنا على التسجيل".

واختتم ابن الـ46 عاما كاشفا عن سبب لتبديله لسياو، والذي كان أحد نجوم المواجهة، وأهدر أكثر من فرصةٍ على مرمى راشد علي.

وأجاب بهذا الصدد "إن التعب نال من سياو حتى لم يكن يستطيع التراجع للقيام بدوره الدفاعي، فيما بدأ الإمبراطور في الشوط الثاني في التقدم، وهو ما خلّف بعض المساحات".

وحافظ فريق جابرييل كالديرون على مركزه الرابع بـ27 نقطةٍ.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب