الإمارات يسعى إلى توديع "هزائم 2015" ضد الأهلي

لن يستضيف الإمارات (الصقور) خصمه الأهلي (الفرسان الحمر) في مواجهةٍ مؤجلةٍ من الجولة الثانية لدوري الخليج العربي فحسب، بل سيحظى المستضيف بفرصته الأخيرة لإنهاء 2015 منتصرا.

وتعثّر الصقور في سلسلةٍ من الهزائم امتدت منذ الجولة الـ9 وحتى الـ13 والأخيرة للدور الأول، ليتراجع إلى المركز الـ11 في جدول الترتيب بـ13 نقطةٍ، بينما يمشي الفرسان الحمر بخطىً ثابتةً رغم الهزيمتين اللتين مني بهما، فلا زال وصيفا بـ27 نقطةٍ.

واتضحت في مراتٍ كثيرةٍ حالة انعدام الثقة التي يعيشها فريق باولو كاميلي، والتي انعكست بشكلٍ جليٍ على نتائجه، إلا أن الفريق المعروف بعناده على أرضه وبين جماهيره سيسعى على الأقل إلى تكرار الأداء القوي الذي قدمه في مباراته الأخيرة ضد العين (الزعيم)، لا سيما مع اكتمال قائمة الأجانب من أصحاب الخبرة.

ويقتصر الغياب في هذه المواجهة على المهاري وليد عنبر، والذي كان الفرسان الحمر قد قاموا بإعارته إلى فريقه السابق لمدة موسمٍ.

ويمتلك فريق أولاريو كوزمين أفضليةً كبيرةً في رأس الخيمة، خصوصا إذ تمكّن من التعافي من هزيمة بني ياس (سيوف العاصمة)، إلا أنه سيحاول ألا يقع أسيرا للإرهاق البدني والذهني، والحكم على الصقور من نتائجهم الأخيرة، لا سيما وأن خطف النقاط الـ9 المتوفرة سيعني تقلص الفارق بينه وبين الزعيم إلى نقطةٍ.

وفُجع الأهلي مؤخرا بإصابة عادل الحمادي على صعيد الرباط الصليبي، فيما من المحتمل أن تُغيّب إصاباتٍ مختلفةٍ كل من رودريجو ليما وكوون كيونج وون.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب