الشعب "يستسلم" للرباعية .. والأهلي يستعيد وصافته

لم يكرر الشعب (الكوماندوز) الأداء الرجولي الذي كان قد قدمه ضد الأهلي (الفرسان الحمر) في آخر مواجهتهما، ليستحق الخسارة بنتيجة 4-1 في الجولة الـ13 من دوري الخليج العربي.

وأنهى الكوماندوز الدور الأول من المسابقة مُرسّخا مركزه في مؤخرة الترتيب بنقطتين يتيمتين، بينما استرجع الفرسان الحمر المركز الثاني بـ27 نقطةٍ، كما تبقت لهم مباراتان مؤجلتان قد تعنيان تقليص الفارق مع العين (الزعيم) المتصدر إلى نقطةٍ وحيدة.

وجاءت أهداف الفرسان الحمر بإمضاء رودريجو ليما في الدقيقة الـ2، ومحمد خوري في الدقيقة الـ49، وموسى سو في الدقيقة الـ50، وأحمد خليل في الدقيقة الـ87، فيما أحرز ماهر جاسم هدف أصحاب الأرض والجمهور بالدقيقة الـ91.

وكان عبدالله عيسى، نجم الشعب، قد تعرّض إلى طردٍ مباشرٍ في الدقيقة الـ39.

واتضح منذ البداية بأن ايفرتون ريبيرو لن يعاني لتشكيل خطورةً على المرمى الشعباوي، فبدأ بالدقيقة الـ2 حين رفع  الكرة باتجاه منطقة الجزاء، فأخفق منصور البلوشي "الطائر" في إبعادها، ليسكنها رودريجو ليما الشباك، وهي الهدية التي كاد يعيدها ريبيرو من ركلةٍ حرةٍ قريبةٍ مررها قصيرةً إلى ليما، بيد أن الأخير وضعها بجانب القائم، فيما حاول صانع الألعاب استهداف الزاوية البعيدة للمرمى في الدقيقة الـ15 لولا عبور كرته للخارج.

وفيما ظلت النتيجة في متناول يد الشعب، لم يهدد الخصم سوى بمرتدةٍ شنّها عبدالله عيسى في الدقيقة الـ31، ليمد زميله ماهر جاسم بالكرة، بيد أن الأخير سددها بجانب القائم وسط كماشةٍ دفاعيةٍ، ليضحي الكوماندوز بركنٍ أساسيٍ من منظومته الهجومية حين خرج عبدالله عيسى مطرودا في الدقيقة الـ39 بتدخلٍ على قدم ريبيرو، ليختتم الشوط بتسديدةٍ من قلب المنطقة لريبيرو تصدّى لها إسماعيل ربيع ببراعةٍ مانعا الهدف الثاني.

ونفد صبر الأهلي على فارق الهدف الواحد، فنشط بعد الصافرة ليضيف محمد خوري الهدف الثاني في الدقيقة الـ49 حين استلم الكرة بالجهة اليسرى من منطقة الجزاء، وأحرزها رغم رقابة بدر بلال، فيما صنع خوري الهدف الثالث بعدها بدقيقةٍ حين أتته الكرة من ليما، فوضعها أمام سو على بعد إنشاتٍ من المرمى، ليتابعها النجم الأسمر بالشباك معلنا التقدم 3-0، فيما كاد عبدالعزيز صنقور يسجل الرابع "على الطاير" بالدقيقة الـ67.

وبعد انفرادٍ لأحمد خليل في الدقيقة الـ78 استبسل إسماعيل ربيع في إبعاده، تمكّن أفضل لاعبٍ في آسيا من أن يسجل الهدف الرابع بتسديدةٍ قويةٍ من الجبهة اليمنى لمنطقة الجزاء بعد تمريرةٍ محكمةٍ من إسماعيل الحمادي، فيما صنع ميشيل لورينت هدف الشرف الشعباوي بمرتدةٍ أوصلها إلى ماهر جاسم، ليفلح في تسجيلها بشكلٍ جميلٍ في الزاوية البعيدة عند الدقيقة الـ91.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب