النيران الصديقة "تفرض" نقطة الفجيرة على النصر

حرم مبارك سعيد، مدافع النصر (العميد)، فريقه من انتصارٍ صعبٍ على أرض الفجيرة (الذئاب)، ليتعادلا 1-1 في الجولة الـ13 والختامية من دوري الخليج العربي.

وأصبح العميد وصيفا مؤقتا للمسابقة بـ25 نقطةٍ، فيما ظل الذئاب في مركزهم الثامن بـ16 نقطةٍ.

ومن المتوقع أن تعرقل النتيجة من مساعي النصر لإنهاء الدور الأول في وصافة المسابقة، إذ تبقت 3 مواجهاتٍ كاملةٍ أمام الأهلي (الفرسان الحمر)، والذي تراجع مؤقتا إلى المقعد الثالث.

وسجل هدف العميد سالم صالح في الدقيقة الـ35، فيما سجل هدف الذئاب مبارك سعيد عن طريق الخطأ في مرماه في الدقيقة الـ75.

ولم يؤثر النقص على هجوم العميد، فاستغل ضعف الرقابة الدفاعية منذ البداية، وكانت الانطلاقة مع تسديدةٍ للويس خيمينيز من قلب منطقة الجزاء، قبل أن يتوغّل نيلمار أيضا في الدقيقة الـ7 ويسدد بأجساد المدافعين، بينما عاد خيمينيز بركلةٍ ركنيةٍ ارتطمت بالعارضة في الدقيقة الـ8، ليرد خليل خميس بجهدٍ فرديٍ رائعٍ بالدقيقة الـ15 حين سرق الكرة بعد سقوط كريستوف مانداني، وهرب من طارق أحمد، ليضعها بجانب القائم.

واستمر غياب الجماعية والفعالية عن فرص الذئاب، فيما عدا لقطةٍ في الدقيقة الـ23 تداخل فيها أحمد إبراهيم مع حارسه، فمرر باتريك فرايدي ايزي الكرة إلى حميد أحمد، والذي أطلقها بعيدةً عن المرمى، إلا أن الجمل الجماعية أتت بالفرج للنصر بعد تسديدتين ضعيفتين من جوناثان بيترويبا، ففي الدقيقة الـ35، لعب خيمينيز الثنائية مع بيترويبا، ليمررها الثاني إلى سالم صالح الذي وجد نفسه دون رقابةٍ من عمر علي، فأودعها الشباك.

وضغط العميد المستحوذ منذ انطلاق الشوط الثاني، بيد أنه لم يحظى بفرصٍ حقيقيةٍ، بينما تشابه الوضع بالنسبة للفجيرة، والذي توغل المهاري حسن معتوق بجبهته اليسرى دون أن يتمكن من فعل الكثير، ليكتفي الذئاب برأسيةٍ لمانداني في الدقيقة الـ61 لامست الشباك الخارجية لمرمى أحمد شامبيه، فيما سنحت أول لقطات الشوط الخطيرة في الدقيقة الـ63 حين انفرد نيلمار بالمرمى، فسدد بقوةٍ ليحول جسد عبدالله مال الله دون الهدف.

وضاع جهد إبراهيم العلوي في لقطتين، فاستهتر مانداني بعرضيته في الدقيقة الـ67 إذ سددها دون تركيز، فيما أساء ايزي توجيه رأسيته بالدقيقة الـ73 لتعلو العارضة، إلا أن الضغط أثمر في الدقيقة الـ75 حين أكمل مبارك سعيد ركلةً حرةً بالخطأ في مرماه معلنا التعادل، وكاد نيلمار يستعيد التقدم في الدقيقة الـ80 لولا تدخّل محمد الرواحي بشجاعةٍ لحرمانه من التهديف، ليختم يوسف خلفان اللقاء بتسديدةٍ مباغتةٍ ارتطمت في الدفاع الأزرق.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب