فيلانويفا مبررا: حتى ميسي ورونالدو يضيعان ضربات الجزاء

رفض كارلوس فيلانويفا، صانع ألعاب الشباب (الجوارح)، أن يقسو على نفسه بعد أن أهدر ركلة جزاءٍ ساهمت في خسارة الفريق بنتيجة 2-1 أمام الظفرة (فارس الغربية).

وكان جو ألفيس، مهاجم الفريق، صاحب السبق في إضاعة ركلة جزاءٍ أمام مرمى عبدالله سلطان، قبل أن يزيد النجم التشيلي الطين بلةً بإضاعة ركلة جزاءٍ ثانيةٍ في الربع ساعة الأولى من شوط المباراة الثاني، ليسقط فريقه ضمن الجولة الـ12 من دوري الخليج العربي.

وقال فيلانويفا "إضاعة ركلة الجزاء أحزنتني للغاية، فقط كانت فرصتنا للتعادل، ولكن الجميع يخطئ، فحتى ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو يهدران ركلات الجزاء".

وأضاف "الفريق كان منزعجا وحزينا بعد الهزيمة، ولكن علينا المواصلة، والتطلّع إلى المباراة المقبلة".

وتنتظر الجوارح موقعةً حاسمةً، لا سيما على صراع المراكز، ضد الوصل (الإمبراطور)، في الجولة الـ13 والختامية للدور الأول من المسابقة.

ويحل الشباب في ضيافة استاد زعبيل وفي جعبته 19 نقطةٍ بالمركز الخامس، آملا في السطو على المركز الرابع لمستضيفه، والذي يمتلك 21 نقطةٍ.

وأثنى اللاعب الدولي السابق على الخصم، قائلا "صعوبتهم في هذا الموسم تكمن في سرعتهم البالغة عند الهجوم، فكايو كانيدو وفابيو ليما جيدا للغاية، وهوجو فيانا يجيد تنظيم خط المنتصف".

وواصل "لديهم أعمدةٌ رئيسةٌ يعتمدون عليهم، لكنه فريقٌ جيدٌ ككلٍ. إنهم يعيشون حالةً جيدةً، ويتحلون بالثقة بعد نتائجهم الإيجابية، وهذا يجعلهم خصومٌ صعبين".

ووصف فيلانويفا نقاط المباراة الثلاث بالهدية إلى الجماهير والإدارة، "الكل ينتظر منا الفوز لأنهم حزنوا للغاية عقب الهزيمة الأخيرة، كما أن الإمبراطور خصمٌ مميزٌ لنا. سنقدم كل ما لدينا لنخرج منتصرين".

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب