الأهلي "يلدغ" النصر .. ويستأثر بوصافة الدوري

ثبّت الأهلي (الفرسان الحمر) قدمه كملاحقٍ لمتصدر دوري الخليج العربي حين تفوّق على النصر (العميد)، أقرب مطارديه، بنتيجة 3-1 في الجولة الـ11 من المسابقة.

وسجل أهداف الفرسان الحمر موسى سو في الدقيقة الـ15، ووليد عباس في الدقيقة الـ66، ورودريجو ليما في الدقيقة الـ72، بينما حمل هدف العميد توقيع نيلمار في الدقيقة الـ35.

وصعد الأهلي، والذي يحمل في جعبته مباراتين مؤجلتين، إلى النقطة الـ24 على بعد نقطةٍ من العين (الزعيم)، فيما احتفظ النصر بسقوطه في استاد راشد بنقاطه الـ21، ليبقى ثالثا.

ورغم السرعة والحماسة التي انطلقت بها المباراة، بقيت الفرص متواضعةً دون تهديدٍ حقيقيٍ، فيما عدا تسديدةً عاديةً من إسماعيل الحمادي، ورأسيةً متهورةً من نيلمار، حتى الدقيقة الـ15 حين عكس وليد عباس إحدى الركنيات من منطقة الجزاء، فبدا وكأن أحمد إبراهيم قد أبعدها من على خط المرمى، إلا أن الحكم أعلن عبورها للخط بعد لمسةٍ من موسى سو، ليتقدم الأهلي، فيما اكتفى النصر بقذيفةٍ قويةٍ للويس خيمينيز في الدقيقة الـ27.

ورغم الخروج المبكر لجيريتس كيمبو ايكوكو بداعي الإصابة في الدقيقة الـ28، استمر نسق المباراة المثير، مما مكّن نيلمار من تسجيل التعادل في الدقيقة الـ35 حين اختطف الكرة من كوون كيونج وون بسرعته الصاروخية، وأودعها المرمى، ليخرج النجم الكوري الجنوبي أيضا بداعي الإصابة بعد لقطة الهدف، وينتهي الشوط بعد أن فرص التعادل نفسه على النتيجة.

وتعملق أحمد شامبيه في الدقيقة الـ49 حين وجد دربكةً في منطقة جزائه، ليقفز بفدائيةٍ لإبعاد الكرة من أمام رودريجو ليما، وهي الفرصة التي ماثلها ايفرتون ريبيرو بتسديدةٍ قويةٍ من خارج المنطقة مرّت بمحاذاة القائم في الدقيقة الـ57، بينما لم يقدم هجوم النصر ما يشفع له حتى تحصّل جوناثان بيترويبا على خطأ على مشارف منطقة الجزاء في الدقيقة الـ60، ليسدد محمود خميس قذيفةً دقيقةً باتجاه المرمى أبعدها ماجد ناصر بصعوبة.

وبعد إلغاء هدفٍ للنجم البوركيني بداعي التسلل في الدقيقة الـ64، أتى الخبر اليقين عبر وليد عباس مجددا حين عكس ركنيةٍ أخرى من منطقة الجزاء، ليضع الكرة في سقف المرمى في الدقيقة الـ66، قبل أن يحسمها ليما بالثالث في الدقيقة الـ72 حين انطلق في هجمةٍ مرتدةٍ متخطيا الرقابة الدفاعية، فوضع الكرة من فوق الحارس  في الشباك الخالية.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب