فيديو - ليما يواصل هز الشباك ويقود الأهلي لانتصار جديد

فشلت خلطة الجرأة واللعب المفتوح في منح دبا الفجيرة (النواخذة) نتيجةً إيجابيةً حين حل ضيفا على الأهلي (الفرسان الحمر) ضمن سابع جولات دوري الخليج العربي، ليخسر 2-0.

وسجل هدفي الفرسان الحمر رودريجو ليما في الدقيقة الـ19، وأحمد خليل في الدقيقة الـ54، فيما سجل بكاري كونيه هدف النواخذة في الدقيقة الـ72،

وبدد الأهلي الدقائق الـ10 الأولى في العرضيات المستهدفة لرأس أحمد خليل أو موسى سو، والتي كانت كثيرا من تنتهي بين يدي حميد عبدالله، حتى أتى تهديد الخصم عبر تمريرة بكاري كونيه، والتي سددها أحمد عيسى من خارج المنطقة ليمسك بها أحمد محمود "ديدا"، فرد عليهم ايفرتون ريبيرو في الدقيقة الـ17 بتمريرةٍ مخادعةٍ كسرت مصيدة التسلل لتصل إلى رودريجو ليما، والذي سددها في جسد الحارس تارةً، والمدافع تارةً أخرى.

ولم يستلزم الأمر مطولا ليبدأ عمل ليما الحقيقي، فالتف على نفسه في الدقيقة الـ19 خادعا سعيد محمد، وسدد كرةً لم يفلح معها "تزحلق" بلال نجارين على العشب، معلنا تقدم صاحب الأرض، إلا أن الضيوف استبسلوا بحثا عن التعادل، ففي الدقيقة الـ21، كان للقائد فيصل أحمد قذيفةً متوسطة أبعدها ديدا، كما أتعب كونيه في الدقيقة الـ26 رقابة ماجد حسن، وسدد كرةً اصطدت في الدفاع لترتطم بالعارضة، قبل أن يهدأ جماح اللقاء.

وبعد أن تقاعس كوني عن متابعة كرةٍ أمام مرمى ديدا في الدقيقة الـ47، بدأ البحث الأهلاوي الجاد عن الهدف الثاني، فأبعد الحارس صاروخا من ماجد حسن، ووقف رأس سعيد محمد بالمرصاد لآخر من ليما، إلا أن أحمد خليل استلم الكرة ووضعها من بين ساقي الحارس في الدقيقة الـ54، ليتلو هدف "الراحة" دقائقا من الضغط السماوي، دون أن يشكل الفريق الضيف تهديدا حقيقيا على وليد عباس ورفاقه.

واستمر استسلام النواخذة بعد الهدف الحمر الثاني، حتى الدقيقة الـ70 حين استثمر ليما في المرتدة السريعة لترتطم بالقائم، فأكملها سو وريبيرو بثنائيةٍ مبهرةٍ أنهاها النجم الأسمر برعونةٍ في جسد الحارس، وهو ما يبدو أنه حفز صحوة دبا الفجيرة، ففي الدقيقة الـ72، قلص كونيه الفارق بقذيفةٍ في الزاوية من مسافةٍ بعيدةٍ للغاية، إلا أن فرقة تيو بوكير لم تكرر هجمات الشوط الأول مع انحصار الكرة في متوسط الملعب، ليضيع أمل التعادل.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب