"نجاعة" الإمارات تهدد صحوة الوصل الهجومية

أصاب جابرييل كالديرون، المدير الفني للوصل (الإمبراطور)، في تحدثه عن أهمية تقديم 90 دقيقةٍ مقنعةٍ عوضا عن شوطٍ ثانٍ جيد، إذ يتحضر الفريق للحلول في ضيافة الإمارات (الصقور).

ويدخل الإمبراطور مواجهة الجولة السابعة من دوري الخليج العربي وفي جعبته 9 نقاطٍ من المركز الخامس، بينما يمتلك أصحاب الأرض والجمهور 7 نقاطٍ في المركز التاسع.

ورغم أنه حقق انتصارا ساحقا على الفجيرة (الذئاب) في الجولة المنصرمة بنتيجة 5-1، على الوصل أن يقلق من تكرار نفس السيناريو في رأس الخيمة، حيث كان قد فرط في فرص التقدم جميعها ضمن الشوط الأول، وقدّم 45 دقيقةٍ عاديةٍ بمقاييس المتعة المنتظرة منه، قبل أن يكشّر عن أنيابه في الشوط الثاني بخماسيةٍ مبهرة.

وأمام قدرة الصقور على هز شباك الظفرة (فارس الغربية) بثلاثيةٍ في شوط مباراتهم الأول، من غير المتوقع أن يصمت فريق باولو كاميلي العنيد إذا ما تسنت له الفرصة لإحراج ضيوفه، مستغلا بذلك تألق العائد وليد عنبر، وخبرات محمد مال الله، فيما على عكس الإمبراطور، لا زالت التساؤلات تحلق حول أجانب الصقور.

وتقتصر غيابات الإمارات في هذه المباراة على أحمد الشاجي، حارس مرماهم، والذي تعرّض للطرد في الوقت بدل الضائع من المباراة المنصرمة، إلا أنه من المنتظر أن يدفع الصقور بعلي صقر ضد هجوم الإمبراطور، ويأملوا في الخروج بشباكٍ نظيفةٍ للجولة الأولى منذ انطلاق المسابقة.

وعلى الجانب الآخر، يستمر حسن طالع الوصل في تجنّب الغيابات المؤثرة، حيث دخل علي سالمين مرحلة التعافي من عمليته الجراحية، فيما يتواصل غياب عبدالله صالح عن الخط الخلفي، بينما التحق حسن محمد بالخدمة العسكرية.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب