اقتراب الأهلي من القمة يشعل المنافسة في دورينا

حصل الأهلي على دفعة معنوية هائلة مع تأهله لأول مرة في تاريخه لنهائي دوري أبطال آسيا الأسبوع الماضي وسيسعى لاستغلال انطلاقته المثالية واقترابه من القمة لتشديد الضغط على العين حامل اللقب وصاحب الصدارة في دوري الخليج العربي.

وحقق الأهلي بطل 2014 أربعة انتصارات في بداية الموسم ليصبح الوحيد الذي يملك علامة نجاح كاملة في المسابقة وسيرغب المدرب الروماني كوزمين أولاريو في الاستفادة من حماس لاعبيه أمام دبا الفجيرة يوم السبت القادم بعد تخطي الهلال السعودي في قبل نهائي البطولة الآسيوية ثم الفوز على الوحدة في المسابقة المحلية هذا الأسبوع.

ويبتعد الأهلي الذي يملك مباراتين مؤجلتين بثلاث نقاط عن العين الذي حقق خمسة انتصارات مقابل هزيمة واحدة في ست جولات قبل استضافة الجزيرة بعد غد الجمعة.

ويعاني الجزيرة من بداية مهتزة ولم يتمكن الفريق من الحفاظ على شباكه نظيفة سوى مرة واحدة خلال أول ست جولات ليصبح في المركز السابع بعد الغياب عن الانتصارات في آخر ثلاث مباريات.

لكن الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين ينظر لما هو أبعد من مباراة الجزيرة.

وقال داليتش بعد الفوز 4-1 على الشباب في الجولة السابقة "سنواجه بعد مباراتنا أمام الجزيرة مشكلة جديدة بانضمام أكثر من 15 لاعبا إلى صفوف المنتخبات الوطنية وسنبدأ التأهب لبطولة أخرى هي مسابقة الكأس."

وأضاف "تركيزنا سينصب حول التنظيم الدفاعي وعندما أتحدث عن دفاع الفريق فلا أعني رباعي الخط الخلفي بل منظومة الفريق ككل بداية من رأس الحربة وحتى حارس المرمى."

وتابع "كل لاعب مكلف بأدوار محددة في الهجوم والدفاع على حد سواء واذا أردنا الحفاظ على لقب الدوري يجب تنفيذ تلك الأدوار بتركيز عال."

وبعد اكتساح الفجيرة بخماسية في الجولة السابقة طلب الأرجنتيني جابرييل كالديرون مدرب الوصل من لاعبيه عدم الاستهانة بالإمارات الخميس.

وقال كالديرون في مؤتمر صحفي الأربعاء "نحن أمام نهائي جديد بمواجهة الإمارات، في المباراة الماضية لعبنا 45 دقيقة سيئة قبل أن نلعب 45 دقيقة رائعة."

وأضاف المدرب الأرجنتيني الذي يملك فريقه تسع نقاط من خمس مباريات "قد يظن البعض أن المباراة أمام الإمارات سهلة نظريا لكن لا أوافق على هذا الكلام، 90 دقيقة هي من تحسم نتيجة اللقاء والفوز لم يكن سهلا في المباراتين الماضيتين، علينا أن نكون في أعلى حالات التركيز."

وتابع "لم نعد نفكر في المباريات السابقة، ما نحتاجه الآن هو اثبات أنفسنا والتركيز على المباراة القادمة مع الإمارات ومن بعدها الظفرة. ونحن نعمل بشكل متواصل حتى نظهر خلال المباراة بأكملها بأفضل شكل ممكن وعلينا ضمان استمرارية الأداء والنتائج الجيدة."

وبعد بداية جيدة خالية من الهزيمة سيحاول النصر صاحب المركز الثاني برصيد 14 نقطة مواصلة عروضه الجيدة عندما يتقابل الخميس أمام الشباب الذي فاز في أول جولتين قبل أن يغيب عن الانتصارات بعد ذلك.

ولم يخسر بني ياس صاحب المركز الرابع وله 12 نقطة هذا الموسم أيضا وستكون أمامه فرصة لاثبات قدراته في مواصلة المنافسة أمام الظفرة الذي يحتل المركز قبل الأخير يوم السبت القبل.

وسيعتمد بني ياس مرة أخرى على تعاون الأرجنتيني خواكين لاريفي والجزائري اسحاق بلفوضيل بعدما سجل ثنائي الهجوم الجديد 12 من 14 هدفا للفريق في الدوري هذا الموسم.

وسيلعب الشعب متذيل الترتيب بنقطة واحدة بعد غد الجمعة مع الوحدة فيما سيتقابل الفجيرة مع الشارقة يوم السبت القادم.

 



مباريات

الترتيب