ايمينيكي العين: لا علاقة لمدربي باعتزالي الدولي

أعفى إيمانويل ايمينيكي، هدّاف العين (الزعيم)، سانداي أوليسيه، مدرب المنتخب النيجيري، من مسؤولية اعتزاله اللعب الدولي.

وكان ابن الـ28 عاما قد أعلن الأسبوع المنصرم اعتزال المشاركة مع منتخب الصقور بعد 37 مباراةٍ دوليةٍ.

وعلى عكس الحالة الجيدة التي يعيشها اللاعب الشهير في استاد هزاع بن زايد في العين، لم يسجل ايمينيكي منذ عامين بقميص نيجيريا، مما دعاه لأن يكتب عبر حسابه الشخصي في موقع "إنستجرام" للتواصل الاجتماعي "سعيدٌ باعتزالي الآن بهدف تفادي الشتائم".

وفي ظل التناقض بين ما يعيشه على صعيد النادي والمنتخب، اضطر صاحب الأهداف الدولية الـ9 لأن يؤكد أن علاقته بالمدرب أوليسيه لا علاقة لها بقراره.

وفي تصريحاتٍ نقلها موقع "فان جارد" عن رأس الحربة المُعار إلى الزعيم، قال ايمينيكي "ليست لدي مشكلةً ضد المدرب".

وواصل "لا زلت وفيا له، وأود أن أؤمن بأنه يحترم قراري"، في إشارةٍ إلى الرجل الذي يقود الصقور للمرة الأولى في مسيرته التدريبية.

وينضم ابن مدينة أوتوشا في قراره إلى فينسنت إينياما، والذي اعتزل بدوره بعد 13 سنةً و101 مباراةٍ دوليةٍ حرس خلالها مرمى المنتخب النيجيري.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب