بدون الأحبابي .. بني ياس والشباب يتسابقان نحو الصدارة

ستتطلع الأعين إلى المركز الأول في جدول ترتيب دوري الخليج العربي إذ يستضيف بني ياس (سيوف العاصمة)، الثالث بـ7 نقاطٍ، الشباب (الجوارح)، الرابع بـ7 نقاطٍ، ضمن رابع جولات المسابقة.

وبسبب توقيت المباراة، سيحظى المنتصر في استاد الشامخة بفرصة الصدارة المؤقتة حتى خوض العين (الزعيم)، المتصدر، الكلاسيكو ضد الوحدة (أصحاب السعادة).

وبينما لن يتوقف فريق لويس جارسيا عند تعثّره في الجولة الماضية بالتعادل 3-3 مع الفجيرة (الذئاب)، حيث أن الفريق يعيش حالةً إيجابيةً للغاية على الصعيد الفني والنفسي، وحشد كوكبةً من اللاعبين المتجانسين، وجّه طرد بندر الأحبابي ضربةً موجعةً للفريق، لا سيما وأن اللقطة لم تكن تستدعي تدخله العنيف على الخصم.

وستتمثل ثاني مصاعب سيوف العاصمة في إصابة محسن الهاشمي، حارس عرينهم، مما قد يعني غيابه لمدة 6 أشهرٍ، إلا أن عزائهم يكمن في تعملق إسحاق بلفوضيل وخواكين لاريفي، متصدر قائمة الهدافين بخماسيةٍ مبهرة، واللذان من المتوقع أن يمثلا وجبةً دسمةً لأقوى خط دفاعٍ في المسابقة حتى الآن باستقباله لهدفٍ يتيم.

وسيكبر التحدي أمام الشاب محمد سليمان، والذي يلعب كظهيرٍ أيسر للشباب في ظل أزمة مانع محمد، فأطراف بني ياس المفتقدة إلى الأحبابي قد تشهد المشاركة الأولى لرويستون درينتي، نجم ريال مدريد سابقا، وهو يستطيع شغل الشقين الأيمن والأيسر، والتراجع لمركز الظهير، وإن كان الضيوف سيتسفيدون من عودة المصاب محمد مرزوق إلى الدفاع.

وسيتمتع الفريق القادم من دبي أيضا بعودة هنريكي لوفانور وحسن علي إبراهيم، واللذان كانا قد غابا عن الجولة المنصرمة حين تعرقل فريق كايو جونيور بالتعادل سلبا مع دبا الفجيرة (النواخذة( بعد بدايةٍ مثاليةٍ من الانتصارات، حيث بدا عاجزا عن إيجاد الحلول أمام المرمى، وسقطت مفاتيح لعبه في فخ الرقابة اللصيقة.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب