طارق أحمد: أنا سأكون الخاسر الوحيد في هذا السيناريو

اعتبر طارق أحمد، نجم النصر (العميد)، والذي مدد تعاقده مع الفريق حتى 2020، أنه وحده من كان ليدفع الثمن في حال قرر الخروج من النادي.

ويمثّل تجديد التعاقد خطوةً مهمةً ضمن خطة النصر للاستقرار، لا سيما وأن طارق وإيفان يوفانوفيتش، مديره الفني، قد التحقا بالعميد في 2013، وحظي كلاهما بتجديد عقديهما.

وعلّق النجم بقوله "أظن أن النصر بدأ مرحلة البطولات، وطارق أحمد سيكون الخاسر الوحيد في حال خروجي من النادي. لقد ارتحت هنا، وأود أن أرد الدين إلى الإدارة والمدرب، والذي ساعدني كثيرا على التحسن والتطور، حتى في اكتشاف نفسي عبر أكثر من مركز".

وتحدّث اللاعب عن ديربي بر دبي الذي سيجمع الفريق بالوصل (الإمبراطور) على ملعب استاد آل مكتوم في دبي ضمن ثالث جولات دوري الخليج العربي، حيث يحمل العميد في رصيده 6 نقاطٍ مقابل 3 لضيفه.

وتصب الاحصائيات بشكلٍ كبيرٍ ضد الإمبراطور، والذي لم يتغلب على غريمه التقليدي منذ 2009، إلا أن طارق أحمد كان له رأيا مغايرا.

وقال "نحن لا ننظر إلى المباراة من منظور الاحصائيات. لدينا هدفٌ ثابتٌ نعمل لأجله، ونحن نتطلع إليه، وليس إلى التحديات البسيطة"، في إشارةٍ إلى التحدي الواقع عليهم الآن لمواصلة تفادي الخسارة أمام الجار.

وواصل "كل مباراة مهمةٌ بغض النظر عن المنافس، وبلا شك أن كل اسمٍ في الناديين يتمنى المشاركة والاستمتاع بندية المباراة".

وكانت آخر مواجهات الفريقين ضمن كأس الخليج العربي قد انتهت قبل أقل من أسبوعين بالتعادل السلبي.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب