في الوقت الحاسم .. "جنسية آسيوية" تعيد كايو إلى الوصل

أنهى الوصل (الإمبراطور) إجراءات قيد كايو كانيدو، هدّافه، قبل 4 أيامٍ فقط من إغلاق باب قيد اللاعبين، بعد نجاحه في الحصول على جنسيةٍ آسيوية.

وكان اللاعب البرازيلي المولد قد تخلّى عن جنسيته الأوزبكية بنهاية الموسم المنصرم، إلا أنه عاد ليُسجّل كلاعبٍ آسيويٍ في هذا الموسم، ليلعب بجانب فابيو ليما وادجار برونو، واللذان يلعبان بالجنسية البرازيلية، بالإضافة إلى هوجو فيانا، البرتغالي.

وتحفّظ الحساب الرسمي للإمبراطور عبر "تويتر" على الجنسية الآسيوية التي حصل عليها اللاعب، إلا أن الأنباء غير الرسمية تؤكد تلقيه لجنسية تيمور الشرقية بعد أن زار البلد المجاور لأندونيسيا.

وقد تقتضي جنسية تيمور الشرقية على كانيدو أن يرتدي شعار منتخبها الصغير، ويخوض معه غمار التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال 2018 خلال الأشهر القليلة المقبلة، حيث سيلاقي للمفارقة المنتخب الإماراتي.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب