بن بهيان: لا علاقة لنا بمن سرّب فيديو عبدالله قاسم

أكّد سالم بن بهيان العامري، رئيس لجنة الانضباط في الاتحاد الإماراتي، أن تحقيقات لجنته غير معنية بمن سرّب الفيديو الذي يشتم فيه عبدالله قاسم، نجم الظفرة (فارس الغربية)، مهدي علي، مدرب المنتخب، وإن كان المُسرّب أحد زملائه اللاعبين.

وكانت الأقاويل قد رجّحت خلال الساعات القليلة الماضية أن يكون زميلٌ سابقٌ لعبدالله قاسم هو من قام بتسريب الفيديو المثير للجدل دون علم اللاعب المعني، وذلك بعد أن قام بتصويره بعلمه في غرفة تبديل الملابس وهو يقوم بإهانة مهدي علي بسبب تفضيل محمد عبدالرحمن "عجب"، نجم العين (الزعيم) عليه.

وتولت أطرافٌ أخرى القيام بمونتاج الفيديو بشكلٍ ساخر، ونشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى رأسها "تويتر"، بشكلٍ موسّع بعد تسريبه إليها.

وقال العامري "قانونيا، من الممكن اتخاذ اجراءٍ ضد الشخص الذي قام بتسريب المقطع، ولكن حتى لو كان لاعبا محترفا لكرة القدم، لا علاقة لتحقيقاتنا به".

وواصل "إن تركيزنا يقع على شتم عبدالله قاسم لمدرب المنتخب، فلن نحقق إطلاقا كلجنة انضباطٍ في هوية الزميل الذي يُزعم أنه قام بتصوير الفيديو، أو تسريبه".

واختتم موضّحا سير التحقيقات التي ستنطلق الأربعاء "سننظر إلى الفيديو، ثم إلى الأوراق المُقدمة إلينا من الأمانة العامة، للتوصل إلى حكمنا".

من العنود المهيري

 

 

 

 



مباريات

الترتيب