فالديفيا: سلوك البرازيليين السيء أجبرني على الرحيل

أكد التشيلي خورخي فالديفيا، لاعب فريق بالميراس البرازيلي، أن سلوك إدارة الفريق هو ما أجبره على الرحيل والتوقيع مع الوحدة الإماراتي (أصحاب السعادة)، وهو المنتظر أن يصل الدولة خلال الأسبوع المقبل.

وفي حديث نقله موقع "لاتيرسيرا" البرازيلي، تحدث اللاعب التشيلي عن سلوك إدارة بالميراس، والتصرفات التي أجبرته على الرحيل، خاصة مع باولو نوبر، رئيس النادي.

وتطرق اللاعب إلى أنه لم يرى اهتماماً من أحد، قائلاً "لا أحد يريدني أن أبقى هنا في النادي، ولكنك لو سألت عشر 10 مشجعين، سيقول لك 5 أو 6 أنهم حزينون لرحيلي، وأنا أولهم حزينٌ لرحيلي".

وقال فالديفيا إنه فور حصوله على لقب كوبا أميركا، حصل على رسالة تهنئة من أليكساندر ماتوس، مدير الكرة، في حين أن رئيس النادي لم يهنئه بأي شكل من الأشكال.

وأضاف "نادي بالميراس هو نادٍ عريق وكبير، وأكبر من أي لاعب، وأنا ممتن للنادي كثيراً، لكن أقول إن الإدارة لم تفعل شيئاً لتجديد عقدي".

وأسرد في حديثه للموقع البرازيلي "خلال هذه الفترة، تلقيت العديد من العروض المحلية (خاصة من كروزيرو وبوتافوجو)، ولكنني رفضت الرحيل عن النادي لأنه قدم لي الكثير".

وأشار اللاعب إلى أن استعان بخبير رياضي على نفقته الخاصة للتدرب معه، وهو ما أثر إيجابياً على مستواه خلال المباريات، إلى جانب ابتعاده الواضح عن الإصابة.

وسينضم اللاعب إلى زملائه المحترفين الأرجنتيني سيباستيان تيجالي والبرازيلي دينلسون، والكويتي حسين فاضل في أصحاب السعادة.

من أحمد ديب



مباريات

الترتيب