الفلسطيني خليلي مغادرا بني ياس: لهذا لن أبقى في الخليج

اعتبر عماد خليلي، اللاعب السويدي الجنسية والفلسطيني الأصول، أن أولوياته باتت لا تتناسب مع الاستمرار في منطقة الخليج العربي بعد أن تم تسريحه من بني ياس (سيوف العاصمة).

ولم يمهل النادي الظبياني خليلي كثيرا، فاللاعب الذي التحق بهم في فترة الانتقالات الشتوية رحل بمجرد انتهاء الموسم.

وقال خليلي في لقاءٍ مع موقع "هيلسنبورجس داجبلاد" السويدي "على مدار 5 أشهرٍ، لقد قدمت أفضل مستوياتي مع بني ياس. لقد عدت في استاد الشامخة إلى مستواي الحقيقي الذي حققت عبره بطولة الدوري السويدي".

وواصل "أنا أستطيع الاستمرار في الخليج إذا ما أردت ذلك، ولكني وصلت إلى عمر الـ28، ولم يعد أمامي سوى تجربتين إضافيتين تقريبا".

وشدد "أستطيع الآن الحصول على عقدٍ يضمن لي اللعب لمدة 3 مواسم في الدوري السعودي، ولكن الآن لدي أولوياتٍ مختلفة تحكم اختياراتي".

واختتم اللاعب المولود في دبي تصريحاته بالتلميح إلى بحثه عن عقدٍ يعيده إلى القارة الأوروبية بعد عامٍ قضاه في السعودية والإمارات والصين.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب