هولمان بتوقيعه للإمارات: النصر لم يصارحني بقرب رحيلي

اعترف بريت هولمان، المنتقل حديثا من النصر (العميد) إلى الإمارات (الصقور)، بأن فريقه السابق لم يخطره بأن 2014-2015 سيكون آخر مواسمه بالقميص الأزرق.

وكان الدولي الأسترالي المعتزل قد أعرب لوسائل الإعلام عن رغبته في تجديد تعاقده، معتبرا الاستمرار في استاد آل مكتوم هو ما يستحقه بعد الألقاب التي ساهم في تحقيقها.

وقال هولمان في حوارٍ لـ"سبورت 360" المتخصص "بأمانة، النصر لم يصارحني بأني وصلت إلى نهاية الطريق معهم. لم نصل إلى مرحلةٍ يتم فيها شرح الموضوع لي، أو حتى مناقشتي في دردشةٍ عادية".

وواصل "إذا نظرت إلى النصر قبل عامين حينما انتقلت إلى صفوفهم، كان فريقا لم يحقق أي ألقابٍ منذ أكثر من 20 عاما. بالطبع، أنا لست المسؤول الوحيد عن العودة إلى البطولات، ولكني كنت جزءا مهما من تحقيق 3 بطولات خلال عامين".

وعلّق على هذا الصمت بقوله "بإمكانك الانتظار والانتظار، ولكني وصلت إلى مرحلةٍ بعد التتويج بكأس رئيس الدولة دخل فيها الإمارات على الخط. لقد تناقشنا، واتفقنا على جميع النقاط، وارتحت لعرضهم".

وعن انضمامه إلى الصقور، أوضح "أعتقد بأنه أمرٌ محفزٌ للغاية للإمارات بأننا قادرون على تحقيق شيءٍ في حال تمتعنا بالعقلية السليمة، والمجموعة الصحيحة".

ورفض النجم الثلاثيني عروضا من بلده أستراليا، ومن الدوري الصيني، ليبقى في الإمارات حيث تفضّل عائلته الإقامة، على أن ينطلق مشواره مع فرقة باولو كاميلي في يوليو/تموز المقبل.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب