كايو جونيور: سأحتفظ بادجار .. ولم أفهم عقوبة إيقافي

أبدى كايو جونيور، المدير الفني للشباب (الجوارح)، استغرابه من العقوبة التي أوقعتها عليه لجنة الانضباط في الاتحاد الكرة بإيقافه عن المباراتين القادمتين.

ويُعد كايو جونيور مُتهما باستفزاز الطاقم الفني للجزيرة (فخر أبوظبي) بقيادة ايريك جيريتس في مباراة الفريقين الأخيرة، وذلك بعدما احتسب حكم المواجهة ركلة جزاءٍ للجوارح أتى منها الهدف الرابع لتنتهي المباراة بنتيجة 4-2.

وقررت لجنة الانضباط حرمانه من الجلوس على الدكة الاحتياطية ضد الظفرة (فارس الغربية) في الجولة الـ26 والأخيرة من دوري الخليج العربي، وضد الإمارات (الصقور) في افتتاح مشواره بكأس رئيس الدولة.

وقال كايو جونيور "أنا لم أفهم العقوبة. كنت سعيدا فحسب، الجميع كانوا سعداء، ولكن عليّ تقبل القرار، والعمل معه. بالطبع سأفتقد فريقي، ولكني سأكتفي بتوجيههم بين الشوطين في غرفة تبديل الملابس".

وعن لقاء فارس الغربية، صرح المدرب الساعي للاحتفاظ بوصافته "ادرسوا احصائياتهم في الدور الثاني وستجدون الجواب. لقد تعادلوا 11 مرةً في الدوري، وهزموا فريقين أو 3 من فرق القمة في الدور الثاني. إنه فريقٌ قادرٌ على تحقيق المفاجآت".

وواصل "عليّ احترام الظفرة، والزج بأفضل اللاعبين، فأنا لا أنوي إراحة أي اسمٍ"، متفقا مع الاقتراح بأن تُلقّب بـ"مباراة الموسم بالنسبة للشباب".

وعن الموسم بشكلٍ عام، وهو الذي اقترب من نهايته، أوضح المدرب البرازيلي، "حينما بدأنا الموسم، كان الجميع يشكك في احتمالية وصولنا إلى المقدمة، وها هي وصافتنا باتت واقعا. أنا راضٍ بها، ولكني في الموسم المقبل أود أن أتوّج بطلا رغم صعوبة المهمة. إنها حافزي للعمل".

وأبدى الرجل الخمسيني رضاه أيضا عن ادجار برونو، مهاجم الجوارح المتراجع في هذا الموسم، ليرد ضاحكا على إشاعة رحيل ماخيتي ديوب عن فارس الغربية، "لا لا، أنا أفضّل الاحتفاظ بادجار".

وقلل المدير الفني الذي مدد بقاءه في القلعة الخضراء حتى 2017 من التكهنات بأن يكون الشباب، النصر، الأهلي والعين الأكثر معاناةً في كأس رئيس الدولة بسبب لعبهم على أكثر من جبهةٍ طوال الموسم.

وشدد "هذه هي النظرية، ولكن الفرق الأميز هي التي تحظى بفرصة القتال على أكثر من لقبٍ. هذا هو قدرها".

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب