الوصل يسحق الفجيرة برباعية برازيلية

بنتيجة 4-1، قهر الوصل (الإمبراطور) مستضيفه الفجيرة في الجولة الـ25 من دوري الخليج العربي، رغم أن التحكيم ألغى هدفا كاد أن يعادل النتيجة بالنسبة لأصحاب الأرض والجمهور.

وسجل أهداف الإمبراطور فابيو ليما في الدقيقة الـ2 والـ91 وكايو كانيدو في الدقيقة الـ49 وإديرسون في الدقيقة الـ76، فيما سجل هدف الفجيرة حميد أحمد في الدقيقة الـ5.

دقيقتان من الضغط الشديد هو كل ما احتاجه الوصل لافتتاح التسجيل حين انبرى فابيو ليما برأسه لركنيةٍ من هوجو فيانا، إلا أن المنظومة الهجومية الفجراوية قدّمت ردها في الدقيقة الـ5 حين شنّ حسن معتوق هجمةً سريعةً، لينقل الكرة إلى أبوبكر سانجو، والذي مررها بينيةً إلى حميد أحمد، ليسكنها الأخير شباك يوسف الزعابي، ويعلن بذلك التعادل 1-1، وهي النتيجة التي امتصت شيئا من حماس الضيوف، والشوط بشكلٍ عام.

واستمرت مرتدات الفجيرة بمساهمة خليل خميس وإبراهيم العلوي، ففي الدقيقة الـ29، التف سانجو على نفسه ليمرر الكرة إلى معتوق، والذي استطاع خداع حامل الراية رغم تسلله، إلا أنه أساء استغلال انفراده وسدد الكرة بعيدا، بينما كانت أخطر فرص الإمبراطور قذيفةً من إديرسون في الدقيقة الـ20 تصدى لها محمد الرويحي بصعوبةٍ، فيما طالب الفريق الأصفر بركلةٍ جزاءٍ في الدقائق العشر الأخيرة بعد أن لمست الكرة يد مجيد بوقرة، إلا أن الحكم خالفهم الرأي.

وكرر الوصل السيناريو في الشوط الثاني، فانديرسون الذي فرّط في تسديدةٍ قوية، عاد في الدقيقة الـ49 لينفذ من الدفاعات ويمرر الكرة إلى كايو كانيدو، فيودعها مواطنه الشباك، ويمضي الشوط بأفضليةٍ صفراءٍ إلا أن الفجيرة كانت له خطورته، ففي الدقيقة الـ59 سدد سانجو كرةً برأسه، لتصل إلى حميد أحمد الذي فشل في ترويضها أمام المرمى، فيما ألغى حامل الراية في الدقيقة الـ64 هدف التعادل لسعيد راشد بداعي التسلل، وهو ما نفاه بوضوحٍ النقل التلفزيوني.

وتعملق الزعابي في الدقيقة الـ74 حينما حاول سانجو صناعة هدفٍ ثانٍ لحميد أحمد، إلا أن الحارس الإماراتي تصدى للكرة بجسده، ليكافئه إديرسون في الدقيقة الـ76 حينما ركض بأريحيةٍ أمام مرمى الرويحي، ليعود ليما بالثاني في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع حينما استلم عرضيةً مثاليةً من محمد خلفان، الفجراوي السابق، ليسددها في سقف المرمى.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب