الشباب "المهموم" بالخليجية يسعى لانتزاع وصافة الجزيرة

سيكون الشباب (الجوارح) بنسيان بطولة الأندية الخليجية حينما يلاقي الجزيرة (فخر أبوظبي) في صراعٍ ناريٍ على وصافة المسابقة ضمن الجولة الـ25 من دوري الخليج العربي.

ويدخل فخر أبوظبي القمة بصفته صاحب المركز الثاني بـ48 نقطةٍ، فيما يحل ضيفه الجوارح ثالثا بـ45 نقطةٍ، حيث يحتاج إلى الانتصار بفارق هدفين لتبادل مراكزه مع صاحب الأرض والجمهور.

ولم يكن الإقناع شعارا للمرحلة الأخيرة من مسيرة الشباب التي شهدت الكثير من فقدان النقاط، ففاز بهدفٍ يتيمٍ على الفجيرة، فيما لم يكن الرفاع الشرقي البحريني ندا حقيقيا له في الخليجية، إلا أن الروح العالية بعد بلوغ نصف النهائي قد تثبت نفسها كأهم أسلحته ضد فخر أبوظبي، إلا أن إطالة التحديق في الحلم الإقليمي قد يفقده أهدافه المحلية.

وبينما سيعتمد ناصر مسعود على الإبر المسكنة لضمان استمراريته لما تبقى من الموسم، من غير المتوقع أن يتم الزج به ضد فريقه السابق، حيث سيحمل لواء الهجوم الشبابي كلٌ من إدجار برونو وهنريكي لوفانور عقب انتهاء موسم راشد حسن.

وعاد الجزيرة من هزيمتيه المتتاليتين بفوزٍ في الجولة الماضية على حساب الشارقة (الملك)، إلا أنه لا زال يثير قلق متابعيه قبل دخول موقعة الحفاظ على الوصافة، لا سيما أن حاجة الشباب للفوز بفارق هدفينٍ تبدو ممكنةً في ظل ارتفاع غلة الأهداف التي استقبلتها الشباك الجزراوية إلى 40، ليكون أحد أضعف خطوط الدفاع في النصف العلوي من جدول الترتيب.

ويتساوى فخر أبوظبي مع العين (الزعيم) البطل كأقوى الخطوط الهجومية في المسابقة بـ60 هدفٍ مبهرة، فمن غير المتوقع أن يتأثر هجومه الجبار كثيرا بإيقاف ميركو فوسينيتش وجوناثان بيترويبا، وذلك بالإضافة إلى إيقاف خميس إسماعيل وإصابة خالد سبيل.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب