عبدالله كاظم يفتح قلبه: أعتذر عما حدث في لقاء الإمارات

طلب عبدالله كاظم، نجم خط وسط الوصل (الإمبراطور)، السماح عقب المستوى غير المرضي الذي ظهر به في مباراة الإمارات (الصقور) الأخيرة.

وفي الجولة الـ23 من دوري الخليج العربي، وفي خضم اللقاء الذي انتهى بالتعادل 2-2، ارتفعت هتافات الاستهجان ضد اللاعب رقم 88، والذي وقع في الكثير من الأخطاء، لا سيما على صعيد تمرير وتناقل الكرة، ليبادر جابريل كالديرون، مدربه، بتبديله.

وقال كاظم "لست راضيا عن مستواي في تلك المباراة، وأعتذر لزملائي ولجماهير الإمبراطور ولمدربي".

 وأضاف متحدثا عن مديره الفني الذي اتخذ قرارا واعيا بإخراجه من المواجهة، "كالديرون أفهمني وعلّمني الكثير، وقد حاول عقب المباراة الأخيرة أن يحدثني، وأن يدلني إلى ردة الفعل المطلوبة مني حينما يواجهني موقفٌ كذلك الذي واجهني ضد الإمارات".

وعن لقاء عجمان (البرتقالي) في الجولة الـ24 من المسابقة، شدد كاظم على أن كل مباراةٍ تعني نهائيا آخرا بالنسبة لنجوم الوصل، "وعجمان فريقٌ قويٌ، أهميته توازي أهمية أي خصمٍ آخر، وكما يحملون هم طموحاتهم الخاصة، نحن أيضا لنا طموحاتنا".

وانتبه اللاعب إلى لعبة المراكز التي تنتظر الوصل على صعيد جدول الترتيب ليضيف، "إننا ننوي الحصول على النقاط الثلاث من كل جولةٍ متبقية، وبينما قد لا يضعنا ذلك في المركز الرابع، لن نتراجع على الأقل عن مركزنا الخامس".

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب