غيابات الإمارات "القياسية" تمهد طريق الوصل للمربع الذهبي

لن يكون أمام الوصل (الإمبراطور)، الخامس بـ34 نقطةٍ، من خيارٍ سوى مواصلة الانتصارات ليتربع بين الأربعة الكبار، وهو الحلم الذي عليه مطاردته حينما يستضيف الإمارات (الصقور)، والذي يعاني من غياباتٍ لا يُحسد عليها.

ورغم انتصارها العريض على الشباب (الجوارح)، عادت فرقة باولو كاميلي للخسارة من الأهلي (الفرسان الحمر)، ليبقوا في المركز الـ12 في جدول الترتيب، حيث هم بعيدون نسبيا عن آخر المراكز المؤدية إلى الهبوط، ولكن لا زالوا مطالبين بالخروج بأكثر من نقطةٍ من مبارياتهم الأربع المتبقية تجنبا لأي مفاجأةٍ يعدّها عجمان (البرتقالي) الذي يتأخر عنهم بـ10 نقاطٍ كاملة.

ويدخل الصقور الجولة الـ23 من دوري الخليج العربي وهو مفتقدٌ إلى خدمات 6 نجومٍ، فالإنذار الثالث يحرمه من هيثم المطروشي، والإيقاف من الكوري الجنوبي جين هو شين المطرود بالبطاقة الحمراء، كما سيلعب دون الأخوين الحسن والحسين صالح، وعبدالله جمعة والمدافع خالد شماريخ، وذلك لأسبابٍ متعددة.

وبعد أن انقشعت سحابة الصيف المتمثلة في شكوى الشارقة (الملك) على فابيو ليما، وذلك بمبادرةٍ من صاحب السمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، عاد الإمبراطور ليُركّز على رغبته في بلوغ المربع الذهبي، رغم فارق النقاط الـ7 الذي يفصله عن الوحدة (أصحاب السعادة).

وبات فخ التعادل ملازما لرجال جابرييل كالديرون في الجولات القليلة الماضية، فالتعادل مع الجوارح وبني ياس (سيوف العاصمة) ربما أبطأ من مسيرة الفريق نحو المراكز المتقدمة في سعيه للخروج من منتصف الترتيب، ولكن المدرب يُثني بشكلٍ مستمر على العقلية الصلبة للاعبيه، وهي التي من شأنها أن تمكّنهم من تحقيق النقاط الثلاث أمام الإمارات.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب