هل يصمد سامي الجابر مع الوحدة حتى نهاية الموسم

ما زال المدرب السعودي سامي الجابر يتلقى الضربة تلو الأخرى في دوري الخليج العربي، منذ قدومه لتدريب فريق الوحدة "أصحاب السعادة"، كان آخرها الخسارة على يد الفجيرة في الجولة 21.

ورغم أن المدرب السعودي حضر إلى الدوري الإماراتي لإنقاذ الوحدة في الموسم الجاري، خلفاً للبرتغالي جوزيه بيسيرو، لكنه لم يحقق طموحات إدارة "العنابي" حتى اليوم.

وتؤكد أرقام الجابر أنه ستكون من الصعوبة أن يصمد حتى نهاية دوري الموسم الجاري، مع تبقي 5 جولات على نهايته.

ويحتل الوحدة المركز الرابع برصيد 36 نقطة، بفارق 4 نقاط عن الشباب الثالث، و9 نقاط عن الجزيرة الوصيف، و13 نقطة عن العين المتصدر.

انتصار وحيد

وتشير أرقام سامي الجابر، منذ قدومه لتدريب الوحدة إلى حصده لانتصار وحيد فقط على مستوى دوري الخليج العربي، مقابل 4 خسائر وتعادل وحيد على المستوى المحلي والآسيوي.

وكانت بداية المدرب السعودي بالخسارة على مستوى دوري أبطال آسيا على يد السد القطري، ليودع "العنابي" البطولة من دورها التمهيدي.

ثم خسارة جديدة محلياً على يد مضيفه الشارقة وبرباعية كاملة، ثم تعادل الوحدة على ملعبه في "ستاد آل نهيان" أمام ضيفه الشباب بهدف لهدف، قبل أن يتعرض لخسارة أخرى على يد مضيفه الوصل بثلاثية نظيفة ضمن الجولة 19 من دوري الخليج العربي.

وكان انتصار سامي الجابر الوحيد على عجمان في الجولة 20 وبثلاثية نظيفة، لترتفع معنويات جماهير الفريق ببدء تحقيق النتائج الإيجابية، قبل أن تتعرض لنكسة جديدة بخسارة على يد مضيفه الفجيرة بهدف وحيد في الجولة 21.

ورغم ما فات، فإن فريق الوحدة مقبل على مواجهات من العيار الثقيل جداً، حيث تبدأ بمواجهة الجزيرة في الجولة 22 على "ستاد آل نهيان" ثم يرحل لزيارة الظفرة في ملعبه، قبل أن يخوض "ديربي" الكرة الإماراتية أمام العين في الجولة 24.

ثم يخوض "العنابي" مواجهة صعبة جداً مع حامل اللقب الأهلي، رغم تواضع مستوى الأخير هذا الموسم، قبل أن يختتم مشواره في الدوري باستضافة النصر في "ستاد آل نهيان" في الجولة 26.

فهل سيصمد المدرب السعودي سامي الجابر مع الوحدة حتى نهاية الموسم الجاري؟ أم أنها ستصبح محطة سريعة في مشواره التدريبي؟.

من أحمد ديب

 



مباريات

الترتيب