4 أيام تحدد ما تبقى من موسم نواف مبارك

كشف عبدالمجيد حسين، مشرف الفريق الأول في الأهلي (الفرسان الحمر)، أن 4 أيامٍ من الاختبارات الأخيرة هي ما ستقيّم بقدرة نواف مبارك، نجم الفريق المصاب، على الانخراط في التدريبات مع زملائه.

وكان نواف قد أُصيب في أكتوبر/تشرين الأول الماضي حينما تقطّع رباطه الصليبي خلال مرانٍ عاديٍ مع الفريق استعدادا لسادس جولات دوري أبطال آسيا.

وقال عبدالمجيد حسين "لقد تعافى اللاعب من إصابته، ولكنه لا زال منخرطا في البرنامج التأهيلي. لقد اجتاز المرحلتين الأولى والثانية بنجاحٍ، وتنتظره 4 أيامٍ من الاختبارات الأخيرة لتحديد مدى جاهزيته للالتحاق بالتدريبات".

واعترف مشرف الفريق أن الجزم بقدرة اللاعب على المشاركة مع الفرسان الحمر في ما تبقى من مباريات الموسم لا زال مبكرا، "مشاركته تحددها الأسابيع الثلاثة المقبلة، فهو لا زال بحاجةٍ إلى عنصر الثقة والأمان عقب الإصابة، ولهذا قد يخوض بعض اللقاءات الرسمية بقميص فريق تحت 21 سنة في النادي".

وتنتظر الأهلي مواجهاتٌ طاحنة في إياب دور المجموعات من دوري أبطال آسيا، بالإضافة إلى منافسات كأس رئيس الدولة المنطلقة في مايو/أيار المقبل، وهي الفترة التي تمنى حسين أن يكون اللاعب رقم 92 "عنصرا إيجابيا في الفريق"، أسوةً بما كان عليه خلال المعسكر الصيفي وأول شهرين من الموسم.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب