رغم الكبوة .. الوصل يرفض الخسارة في ملعب بني ياس

ظن عشاق بني ياس (سيوف العاصمة) أن فريقهم يتّجه نحو فوزه الأول بعد 4 هزائمٍ حين تقدموا على الوصل (الإمبراطور)، إلا أن إديرسون عاد بهدف التعادل الثمين لينتهي اللقاء بنتيجة 2-2.

وفي اللقاء الذي شهدته الجولة الـ20 من دوري الخليج العربي، سجل هدفي الوصل كايو كانيدو في الدقيقة الـ25 وإديرسون في الدقيقة الـ91، فيما سجل لسيوف العاصمة خوان فيردو في الدقيقة الـ33، وعماد خليلي في الدقيقة الـ69.

وتصح عنونة الشوط الأول بـ"السجال"، فبعد أن فرّط دينيس في رأسيةٍ مبكرةٍ في الدقيقة الـ2، وأخطأ بندر الأحبابي في تصويبته في الدقيقة الـ8، كما لم يحسن فواز عوانة استغلال الرأسية التي سنحت له بعدها بدقائق، نشط الضيوف القادمون من دبي، فسدد فابيو ليما أكثر من قذيفةٍ عانده التوفيق في إصابة المرمى بها، حتى مرر اللاعب البرازيلي كرةً دقيقةً إلى زميله كايو كانيدو، والذي أفلت من البطيء أنخيل ديلبيرت ليسكنها الشباك في الدقيقة الـ25.

وكاد إديرسون يضيف الثاني من كرةٍ أخطأ محمد جابر في تمريرها، إلا أن أقل من دقيقةٍ كانت كفيلةً بجعله يندم على رعونته في التسديد، ففي الدقيقة الـ33، احتسب الحكم ركلة جزاءٍ للأحبابي أثر اشتباكه مع يوسف عبدالله، ليضع خوان فيردو الكرة بحرفنةٍ معلنا تعادل الفريقين، فتمضي دقائق الشوط وسط إثارةٍ بالغة، لا سيما إذ ارتطمت رأسية إديرسون بالعارضة السماوية في الدقيقة الأخيرة.

ودارت عجلة المتعة مبكرا في الشوط الثاني، فتواصل شن الهزمات من الطرفين وسط سرعةٍ ومستوىً فنيٍ جيدٍ، فاستمر الأحبابي في لعب دور الخطورة على المرمى الأصفر، فيما تقاسم فابيو وإديرسون مهمة تهديد مرمى أصحاب الأرض والجمهور، إلا أنه بدا وأن الفريقين يفتقدان إلى اللمسة الأخيرة، حتى الإمبراطور الذي هز الشباك 9 مراتٍ في آخر جولتين.

وكسب بني ياس في الدقيقة الـ69 رهانه على الفلسطيني عماد خليلي، إذ استقبل الاسم الهجومي الجديد كرةً من فيردو ليسددها في الشباك الوصلاوية دون مشاكلٍ، ليفقد الضيوف شيئا من توازنهم بتخلّفهم بـ2-1، وتفشل قوتهم الهجومية الجبارة بقيادة إديرسون وليما في إيجاد هدف التعادل، إلا أنها لم تيأس، ليأتي الفرج في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع حينما استغل إديرسون-وأخيرا-خروج محسن الهاشمي ليضع الكرة في الشباك الخالية.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب