أسماء تألقت وأخرى غابت في "قمة" الجزيرة والأهلي

لم تخلُ مواجهة الجزيرة "فخر أبوظبي" وضيفه الأهلي "الفرسان الحمر"، حامل اللقب، من الندية والإثارة في فترات معينة من عمر المباراة التي جمعتهما ضمن الجولة 19 من دوري الخليج العربي لكرة القدم، والتي انتهت بفوز أصحاب الأرض بنتيجة (2-صفر).

ورغم الفوز بهدفين، إلا أن الجزيرة لم يقدم المباراة المأمولة منه، في حين كانت السيطرة الأكبر للأهلي في أغلب لحظات المواجهة، إلا أن النتيجة ذهبت لـ"فخر أبوظبي".

كما تألقت بعض الأسماء في الفريقين رغم فوز "فخر أبوظبي" على حامل اللقب، أبرزها:

*علي خصيف

قدم الحارس الدولي علي خصيف، العائد إلى قائمة الجزيرة، بعد غيابه في الفترة السابقة بسبب الخدمة الوطنية، مباراة مميزة شهدت تألقه في أكثر من لقطة كان أبرزها تصديه لركلة جزاء سددها أحمد خليل وأبعدها ليبقي على النتيجة متعادلة قبل أن ينتفض فريقه ويحرز هدفين لاحقاً ويفوز بالمباراة.

*ماجد حسن

رغم خسارة فريقه، إلا أن لاعب الوسط الدولي ماجد حسن قدم مباراة مميزة مع الأهلي في خط الوسط وشارك في المهم الدفاعية بشكل كامل، كما وقف سداً أولاً أمام كل من المونتينيجري ميركو فوسينيتش والأرجنتيني مانويل لانزيني أمام الخط الدفاعي.

*يعقوب الحوسني

وأكد لاعب الوسط يعقوب الحوسني أنه قادر على سد فراغ غياب الدولي الآخر خميس إسماعيل في خط الوسط مع "فخر أبوظبي"، حيث لعب دوراً في قطع الكرات قبل وصولها إلى هجوم الأهلي، إلا جانب صناعة الكرات لزملائه في الخط الهجومي.

في المقابل، غابت أسماء أخرى من الفريقين ولم تقدم المستوى المنتظر منها، أبرزها:

*أحمد خليل

لم يقدم المهاجم الدولي أحمد خليل المطلوب منه مع فريقه الأهلي، كونه تحصل على الفرصة الكاملة خلال المواجهات السابقة ليكون المهاجم الأوحد في تشكيلة "الفرسان الحمر"، كما أضاع ركلة جزاء كانت كفيلة بتغيير مجريات اللقاء خاصة في الشوط الثاني، والعودة بنقطة على أقل تقدير من أرض "ستاد محمد بن زايد".

*مانويل لانزيني

لعب الدور الجديد للأرجنتيني مانويل لانزيني مع الجزيرة، في وسط الملعب خلف زميله المونتينيجري ميركو فوسينيتش دوراً في غياب لمساته المميزة والمعتادة، حيث لم يتأقلم مع المركز الجديد ولم يحصل على المساحات التي اعتاد عليها لتقديم المستويات الكبيرة، ليكون هو أضعف الأسماء في تشكيلة "فخر أبوظبي".

*إيفرتون ريبيرو

ما زال الوافد الجديد إلى دوري الخليج العربي، واللاعب الأغلى في صفوف الأهلي البرازيلي إيفرتون ريبيرو، لا يقدم المستوى المنتظر منه، وما زال هو الحلقة الأضعف في صفوف "الفرسان الحمر"، خاصة أنه لم يقدم شيئاً على المستوى الهجومي، كما أنه لا يبرع في الجانب الدفاعي، وهو الذي منح أكثر من فرصة ليكون أساسياً على حساب أسماء أخرى.

وبهذه النتيجة رفع الجزيرة رصيده إلى 39 نقطة، بفارق 3 نقاط عن العين المتصدر، قبل مواجهته اليوم الجمعة مع الظفرة، في حين تجمد رصيد الأهلي عند النقطة 27 في المركز السادس.

من أحمد ديب



مباريات

الترتيب