الفجيرة.. مفاجأة الموسم في دوري الخليج العربي

نجح فريق الفجيرة هذا الموسم في الوقت الذي فشلت فيه فرق كبيرة في تقديم صورة طيبة خلال دوري الخليج العربي هذا الموسم، ما اثار تساؤلات كبيرة حول سر تفوق الفجراوي على الرغم من امكاناته المالية المتواضعة مقارنة بفرق أخرى، فعدد من لاعبي الفريق غير متفرغين رغم انهم لاعبون في دوري احترافي. والأكيد ان الفجيرة اكتسب ثقة كبيرة من مباراة لأخرى ما يؤكد النسق التصاعدي في المستوى الذي يقدمه الفريق منذ جولات عدة.

ويلاحظ ان الفريق حقق ثلاثة انتصارات فقط خلال 13 جولة في ذهاب الدوري هذا الموسم، وكانا على حساب كلباء والشارقة وعجمان،  وجمع 12 نقطة. أما في 4 جولات فقط في جولة الاياب وحتى المرحلة 17 فقد حقق انتصارين على الامارات والعين، وتعادل امام الظفرة، وخسارة من الجزيرة، في حين خسر مباراة أخرى مؤجلة امام العين من الجولة الرابعة.

ويملك الفجيرة 19 نقطة في جدول الترتيب بفارق ثماني نقاط عن عجمان المهدد بالهبوط إلى دوري الهواة، حيث ان الامور حسمت بالنسبة لكلباء، وبات البرتقالي اقوى المرشحين للمغادرة برفقته إلى دوري الهواة نهاية هذا الموسم. والأكيد ان الفجيرة استفاد بشكل كبير من التعاقد مع المدرب التشيكي، ايفان هاسيك والذي حقق انطلاقة قوية منذ ان استلم القيادة الفنية للفريق، حيث نجح في توظيف اجانب الفريق من الجزائري بوقرة إلى اللبناني حسن معتوق والايفواري ابو بكر سانغو، رغم ان هذا الثلاثي نفسه لم يكن يقدم الشيء الكثير خلال المرحلة الاولى من الدوري، وهذا بجانب الظهور القوي لمجموعة من لاعبي الفريق المحليين وعلى رأسهم عبدالعزيز اسماعيل وابراهيم العلوي، إضافة إلى الوافد الجديد في الانتقالات الشتوية الجزائري كريم زياني.

ويحسب للفجيرة ايضا انه نجح في التمديد لمدربه عامين اضافيين خشية انتقاله لأحد اندية الدوري المحلي، خاصة وان المدرب التشيكي مشهود له محليا بكفاءته التدريبية، وسبق ان قدم مواسم قوية مع الاهلي، فقد كان اول مدرب اجنبي يتوج في عصر المحترفين بالدرع، حين فاز مع الاهلي بلقب 2009، خاصة وان الفجيرة الان يخطط للموسم المقبل بعد ان ضمن بـ90% بقاؤه في دوري الخليج العربي الموسم المقبل، والمثير ان هاشيك سيلاقي غدا فريقه السابق في الجولة 18 بملعب الأهلي.

 

حميد نعمان



مباريات

الترتيب