"جدل وتخبط" في لجنة انتقالات اتحاد الكرة بسبب مونوز

أثارت لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين في اتحاد الكرة الإماراتي، جدلا واسعا بسبب موقفها من الوضع القانوني لمشاركة النجم التشيلي كارلوس مونوز مع الأهلي في الجولة السادسة من دوري الخليج العربي أمام الجزيرة والتي انتهت 4-2 لصالح الأهلي.

 

وفي الوقت الذي تؤكد مصادر داخل اللجنة بأن مشاركة اللاعب قانونية ولا غبار عليها، وذلك ردا على الشكوى التي تقدم بها نادي الجزيرة، الإثنين الماضي، إلى لجنة الانضباط والتي طالب فيها باعتبار الأهلي خاسراً للمباراة بثلاثة أهداف نظيفة، إلا أنها بدأت تتخبط في إدارتها للملف خصوصا أنها قررت البت في القرار الرسمي الأحد المقبل قبل أن ترسل، الثلاثاء تحديدا، خطابات رسمية لكل الأندية تفيد بقانونية مشاركة اللاعب مما أثار حفيظة المحللين.

 

وكانت الكرة الإماراتية عانت في الأيام الماضية من أزمة في قيد اللاعبين بعدما قررت لجنة انتقالات اللاعبين باتحاد الكرة تمديد فترة القيد ساعتين دون أي سند قانوني مما اعتبرته بعض الأندية مخالفة للوائح اللعبة لكونه أفاد أندية بعينها دون أخرى لم يتم إخطارها بنبأ التمديد ويعتبر كارلوس مونوز من ضمن اللاعبين الذين اختلفت الأندية حول قيدهم.

 

نتساءل، إلى متى ستبقى لجنة الانتقالات مصدر شك ومحل انتقاد للأندية؟ كيف ومتى سيوقف اتحاد الكرة أزمة تمديد القيد ومشكلاتها المتشعبة؟. 

 

من محمد الحتو

 



مباريات

الترتيب

H