ظاهرة الهروب من دورينا.. من المتهم

تواصل أندية دوري الخليج العربي لكرة القدم صفقاتها وتعاقداتها خلال الفترة الماضية من سوق الانتقالات الصيفية، أملاً في تعزيز الصفوف بالأسماء الرنانة سواء الإماراتية أو الأجنبية، في حين تطفو على السطح "ظاهرة" هروب البعض لسبب أو لآخر.

وتعتبر ظاهرة "هروب" بعض اللاعبين عن أنديتهم أمراً غريباً على المجتمع الرياضي سواء الإماراتي أو العربي أو حتى العالمي، حيث لا يذكر تاريخ كرة القدم حوادث عديدة حول هروب أو غياب بعض اللاعبين عن أنديتهم دون أسباب.

لكن السوق الصيفية في الإمارات اشتعلت منذ أيامها الأولى مع ارتفاع حرارة الطقس والصفقات، إلى جانب صدمات اللاعبين لأنديتهم بين هروب وغياب وانقطاع.

هروب أم تأخر

ظهرت قصة غياب المهاجم السنجالي ابراهيما توريه عن ناديه النصر، الذي يستمر غيابه للأسبوع الثاني على التوالي، وهو الذي لا يرد على اتصالات ناديه، وهو ما دفع إدارة "العميد" للبحث عن بديل له في ظل الغياب المستمر واقتراب منافسات دوري الخليج العربي.

وكان اللاعب تلقى في وقت سابق عرضاً للاحتراف في نادي طرابزون سبور التركي، لكن إدارة ناديه فضلت الإبقاء عليه لموسم آخر.

وإلى جانب توريه، تحدثت إدارة النصر عن غياب لاعب الوسط البرازيلي لياندرو ليما عن تدريبات فريقه لفترة، مؤكدة أنه تحدث معها وتقرر أن يعود، في حين لم يصدر أي بيان رسمي عن موعد عودته أو انضمامه للتدريبات حتى اللحظة.

ويعتبر النصر من الأندية التي خاضت أكثر من حادثة، حيث كان رحيل اللاعب الأسترالي مارك بريشيانو في وقت سابق عن الفريق وانضمامه إلى الغرافة القطري، إلى جانب رحيل الغاني إسماعيل بنجورا واللعب في فرنسا دون إذن ناديه.

وتتحدث الصحف المحلية عن غياب لاعب الوصل البرازيلي ريكاردو أوليفيرا عن تدريبات الفريق منذ الـ20 من شهر تموز/يوليو الجاري، وهو ما دفع مدربه البرازيلي جورجي جورجينيو للبحث عن بديل له خلال الفترة القادمة.

وأخيراً، كانت قصة الهروب الأكبر هو سفر اللاعب الجديد لنادي الفجيرة التشيلي خورخي فالديفيا إلى البرازيل بداعي مرض زوجته، عقب ساعات من وصوله الدولة وتوقيعه على عقد مبدئي مع إدارة النادي، لتكتشف إدارة النادي لاحقاً أن القصة عبارة عن هروب للاعب من ناديه نسبة لما وصفته الصحف تلقيه عروضاً أخرى من أندية محلية وخارجية.

وكانت أصابع الاتهام تحول حول الأهلي السعودي، في حين وضع البعض نادي كورينثيانز البرازيلي ضمن دائرة المتهمين.

وما زال سوق الانتقالات مستمر وما زالت الأندية في انتظار عودة محترفيها من خارج الدولة، وهو ما يفتح الباب أمام حلقة جديدة من حلقات مسلسل "الهروب من دورينا".

من أحمد ديب

 

 



مباريات

الترتيب

H