الوحدة يهزم الظفرة في مباراة "البطاقات الحمراء والجدل التحكيمي"

أفسد التوتر "سعادة" الوحدة بالفوز الصعب على مضيفه الظفرة 3-1 الأحد ضمن المرحلة الـ24 بدوري الخليج العربي لكرة القدم، إذ طالت صافرة الحكم فهد الكسار انتقادات واسعة من لاعبي الظفرة  بسبب قراراته التي أثارت جدلا كبيرا في ملعب الغربية.

 واحتسب الكسار ركلتي جزاء للظفرة والوحدة مشكوك في صحتهما، وثلاث حالات  طرد للاعبين بندر الأحبابي ومحمد قاسم من قبل الظفرة، ومدافع العنابي عادل عبدالله، إلى جانب عدم تطبيق مبدأ الروح الرياضية من لاعبي الوحدة قبل الهدف الثالث بسبب إصابة اللاعب السنغالي ماكيتي ديوب.

وعلى ملعب حمدان بن زايد، حقق الوحدة المطلوب أمام الظفرة وتقدم خطوة مهمة للمنافسة على المركز الثاني في لائحة الترتيب بدوري الخليج العربي لكرة القدم، قبل جولتين من نهاية المسابقة، إذ رفع رصيده إلى 42 نقطة، بينما بقي الظفرة برصيده السابق 35 نقطة في المركز الثامن.

وأحرز أهداف الوحدة سبستيان تيجالي (38 من ركلة جزاء و69 ) والكويتي حسين فاضل (51)، فيما سجل السنغالي ماكيتي ديوب (12 من ركلة جزاء) هدف الظفرة.

وخالف مدرب الظفرة عبدالله مسفر كل التوقعات بعد أن زج باللاعب ماكيتي ديوب رغم الشكوك الواسعة حول وجوده بالتشكيلة الأساسية بداعي الإصابة في الكاحل، بيد أن طرد اللاعب بندر الأحبابي قبل نهاية الشوط أدى إلى تراجع سيطرة فريقه على الميدان، ثم تعرض إلى ضربة أخرى موجعة بطرد المدافع محمد قاسم في الحصة الثانية من اللقاء، ليكمل فريقه اللقاء بتسعة لاعبين أثناء محاولاته تقليص الفارق مع العنابي.

وفي المقابل لم يتأثر العنابي بطرد المدافع عادل عبدالله، فحافظ على توازنه وأستغل بذكاء تراجع الظفرة ونجح في حسم النتيجة خلال الشوط الثاني.



مباريات

الترتيب