مارادونا يعود إلى زعبيل في تعادل الوصل ودبي

تعادل الوصل ودبي سلبيا في المباراة التي جمعت الفريقين السبت على ملعب الوصل بزعبيل ضمن مباريات الجولة 20 من دوري الخليج العربي، والتي شهدت حضور مدرب "الأمبراطور" السابق، الأرجنتيني دييجو مارادونا للمرة الأولى منذ رحيله عن تدريب الفريق قبل موسمين.

 ورفع الوصل رصيده بهذا التعادل إلى 21 نقطة، وبقي دبي في ذيل الترتيب بعد أن رفع رصيده إلى 10 نقاط.

وجاء الشوط الأول متوسط المستوى من الفريقين، وكان دبي الأكثر رغبة في تحقيق الفوز بحثا عن الهروب من قاع لائحة الترتيب، وسدد إسماعيل أحمد كرة قوية بعد مرور 4 دقائق تصدى لها الحارس راشد علي، ورد الوصل بهجمة خطيرة عن طريق الأرجنتيني كوليو الذي لعب كرة عرضية حولها البرازيلي ريكاردو أوليفيرا باتجاه المرمى ارتطمت بقدم الحارس وشتتها الدفاع من على خط المرمى.

وانحصر اللعب في وسط الملعب واعتمد الفريقين على المحاولات الفردية، إذ سدد سعيد الكثيري كرة من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم، وقبل نهاية الشوط الأول كاد مصطفى كوندي يسجل الهدف الأول لدبي عندما لعب كرة برأسه قوية أخرجها راشد علي إلى ركلة ركنية.

 ونشط الوصل في أول ربع ساعة من الشوط الثاني وكاد أن يسجل في مناسبتين، الأولى من تسديدة قوية لأوليفيرا ارتطمت بالدفاع وخرجت إلى ركنية، والثانية من رأسية جميلة من سعيد الكثيري أخرجها حارس دبي جمال عبد الله بصعوبة إلى ركلة ركنية.

وهدأ اللعب بعد ذلك واتسم اللعب بالعشوائية من الفريقين، وكثرت التمريرات الخاطئة، وغابت الخطورة على المرميين، وحاول أوليفيرا مباغتة الحارس في أحد الكرات ولكن تسديدته ذهبت بعيدا عن المرمى.

حاول الفريقين خطف هدف الفوز في الدقائق الأخيرة ولكن افتقدت المحاولات للدقة المطلوبة، اذ سدد السوري جهاد الحسين كرة برأسه مرت بجوار القائم، ولعب ماهر جاسم كرة برأسه مماثلة ذهبت بعيدا عن المرمى.

 



مباريات

الترتيب