الوصل يصارع الأهلي في قمة خارج التوقعات رغم فارق النقاط العشر

يواجه فريق الأهلي اختباراً جديدا لموسمه "القياسي" حينما يلتقي مع فريق الوصل في قمة خارج التوقعات ضمن مباريات الجولة 10 بدوري الخليج العربي (الدوري الإماراتي) يوم الأحد.

وستتنحى الأرقام وفارق النقاط وتفاصيل الترتيب جانبا لتفسح المجال أمام مواجهة قوية لا يمكن التكهن بنتيجتها رغم فارق النقاط العشر الذي يفصل بيت الفريقين.

وبالرغم من الرقم القياسي الذي حققه الأهلي الموسم الحالي بعدما نجح في تحقيق الفوز في أول 7 مباريات للمرة الأولى في "دوري المحترفين"، لكنه تعثر في المباراتين الماضيتين بالتعادل مع الشارقة والأهلي بنتيجة 1-1 و 2-2 على التوالي.

وستكون هذه واحدة من مباراتين هامتين بين فرق دبي في الجولة العاشرة من المسابقة وستجمع الأخرى بين الشباب والنصر اللذين يحتلان المركزين الثاني والثالث على الترتيب وراء الأهلي فارس الصدارة منذ بداية الموسم.

لكن رغم النقاط العشر التي يتفوق بها الأهلي على الوصل صاحب المركز الثامن والذي يعاني من تذبذب المستوى وتعاقب المدربين وضعف النتائج فإن المواجهة بين الفريقين ستستأثر بالأضواء في جولة سيسعى خلالها العين بطل الموسمين الماضيين للعودة للانتصارات بعد التعادل مع بني ياس في الجولة الماضية.

وتبادل الفريقان الفوز برباعية في مباراتي الدوري الموسم الماضي قبل أن يسدد الأهلي ضربة قوية لمنافسه بالفوز عليه 4-1 في كأس المحترفين في أكتوبر تشرين الأول الماضي.

عودة كوزمين

ولدى الأهلي أكثر من سبب للتعامل بجدية مع المباراة لعل أهمها عودة مدربه الروماني كوزمين أولاريو للجلوس إلى جانب لاعبيه في الملعب بعدما غاب ثلثا مباريات بسبب الإيقاف.

ولا يعاني الأهلي الساعي لاقتناص اللقب للمرة الأولى منذ 2009 من مشاكل بعدما جمع 23 نقطة من تسع مباريات هذا الموسم لكن النقاط الأربع التي فقدها حتى الآن جاءت متتالية بعدما فشل في تحقيق الفوز على الشارقة والجزيرة بتعادلين في الجولتين الماضيتين.

وهاجم أولاريو التحكيم بعد الفوز على نادي الإمارات في كأس رئيس الدولة يوم الثلاثاء الماضي بالتحيز ضد فريقه لكنه قال إن الأهلي سيركز أكثر على تحقيق الانتصارات.

ونقل موقع الأهلي على الانترنت عن أولاريو قوله "وكأنها أصبحت عادة لدى الحكام وهناك علامات استفهام كثيرة على التحكيم في مباريات الأهلي."

وأضاف حين سئل عن فترة الإيقاف "كانت فترة صعبة للغاية فأنا لست معتادا على هذا الشيء والآن العقوبة انتهت وعدت مجددا."

وحقق الوصل أربعة انتصارات حتى الآن لكنه خسر 6-1 في الجولة السابقة امام النصر بعدما لعب منذ الدقيقة الخامسة بعشرة لاعبين إثر طرد ياسر محمد لحصوله على إنذارين في تتابع سريع.

لكن الوصل الذي يقوده المدرب الارجنتيني هيكتور كوبر أتبع ذلك بالفوز 2-1 على عجمان في كأس رئيس الدولة ويقول سلطان حارب عضو مجلس الإدارة إن النادي سيعزز صفوفه بلاعبين مواطنين في الفترة القليلة المقبلة.

وتفتتح الجولة غدا السبت حين يلعب الظفرة صاحب المركز التاسع برصيد 12 نقطة على أرضه مع دبي دبي صاحب النقاط السبع بينما سيسعى الجزيرة البعيد عن مستواه هذا الموسم للتعويض حين يلتقي مع الإمارات.

ويقول جمعة عبد الله مدافع الجزيرة إن البطل السابق سيستغل المباراة للخروج من الكبوة الحالية.

وأضاف للصحفيين "الفوز مطلب ضروري لتخطي الكبوة كما أنه مهم لاستعادة الثقة للدخول بقوة في المنافسة على لقب الدوري الذي لم يبق سواه أمام الجزيرة للمنافسة محليا."

مصالح متضاربة

وإن أراد الشباب الذي يملك 19 نقطة والنصر ولديه 16 نقطة الاستمرار في ملاحقة الأهلي على القمة فعلى أحدهما تحقيق الفوز على الآخر غدا السبت بينما يتطلع العين في مواجهته على أرضه مع الشعب متذيل الترتيب لقفزة في جدول المسابقة من أجل العودة للمنافسة. 



مباريات

الترتيب