زلاتكو: خسرنا في الشوط الأول .. ولم أرَ إساءة اسبريا لجمهور النصر

اعتبر زلاتكو داليتش، المدير الفني للعين (الزعيم)، بأن فريقه خسر ربع نهائي كأس رئيس الدولة خلال دقائقه الـ45 الأولى بإهداره للفرص أمام النصر (العميد).

وسقط الزعيم بنتيجة 1-0 في استاد محمد بن زايد في العاصمة أبوظبي، ليخطف العميد بطاقة التأهل لملاقاة حتا (الإعصار) في الدور التالي.

وصرّح الكرواتي، "أظن بأننا خسرنا في الشوط الأول حين كانت النتيجة لا زالت تُشير إلى التعادل السلبي. أضعنا 3 إلى 4 فرصٍ. ثم بعد الهدف الذي استقبلناه من مرتدة، بتنا نلعب تحت الضغط، فلم نسجل".

وأكمل، "الخسارة تمثّل صدمةً كبيرةً ومحبطةً لنا. علمنا بأنها ستكون موقعةً صعبةً، خصوصا في ظل إرهاقنا، وافتقادنا للبدلاء".

ووسط تأكيداته بأنه لا يبحث عن المبررات، عزا زلاتكو مستوى أجانبه غير المرضي إلى اللعب تحت الضغط.

وأوضح ابن الـ50 عاما ضاربا المثال بالبرازيلي ديانفريس دوجلاس، "إنه يتعرض للضغوطات من وسائل التواصل الاجتماعي، والإعلام، وكل مكانٍ. الجميع يعرّضه للضغوطات، والوضع ليس سهلا عليه، وكما رأيتم أهدر 4 إلى 5 فرصٍ اليوم".

أما عن الأسباب الأشمل لتوديعه بطولة الكأس، فقال، "من الصعب المواصلة على هذا المنوال. على مدار 6 أشهرٍ، كنت أنادي بتدعيم الفريق، فالمجموعة الصغيرة لا تستطيع المنافسة على كل البطولات، وأن تخوض مباراةً كل 3 إلى 4 أيامٍ. لم يعد لدينا وقتٌ للاستشفاء، ونفتقد إلى المهاجم الذي بإمكانه إنهاء الهجمات واستغلال الفرص".

ونفى الرجل المولود في البوسنة والهرسك أن يكون قد شاهد اللقطة المسيئة التي أظهرت الإعادة التلفزيونية قيام دانيلو اسبريا، نجمه الكولومبي، بفعلها باتجاه جماهير العميد خلال الشوط الثاني.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب