عبدالله إسماعيل: زملائي يمنحوني الدافع للتألق أمام العين

أشاد عبدالله إسماعيل، الحارس الثاني في صفوف النصر (العميد)، بالدور الذي يلعبه زملائه في تشجيعه لخوض قمة ربع نهائي كأس رئيس الدولة أمام العين (الزعيم).

ويستمر ابتعاد أحمد شامبيه، الحارس الأساسي في الفريق، بداعي الإصابة، ليجد إسماعيل نفسه يرتدي قفّازي الحراسة ليعوّض غيابه في استاد محمد بن زايد في العاصمة أبوظبي.

وعلى الرغم من فداحة الغيابات، يعيش النصر فترةً جيدةً، إذ اختتم الجولات الثلاث الأخيرة من الدور الأول لدوري الخليج العربي بالانتصار، كما كسب دبي (أسود العوير) خلال دور الـ16 من الكأس.

وعلّق إسماعيل قائلا، "حين يحقق الفريق نتيجةً إيجابيةً، فذلك ينعكس إيجابا على جميع الأفراد. يفوز الفريق، فيشعر الجميع بأنهم ممتازون، كما أن وجود طارق أحمد، القائد، وبقية الزملاء يمنحني الدافع لتقديم الأداء المرضي".

وفي ظل فرصة التألق وخطف الأضواء في مباريات الكؤوس، اعترف صاحب القميص رقم 40 بتفضيله لعدم ذهاب القمة التي ستجمعهم بالزعيم إلى ركلات الجزاء الترجيحية.

وصرّح، "لكل مواجهةٍ ظروفها، ولكن أتمنى أن تنتهي المباراة بيننا خلال دقائقها التسعين. ذلك يتطلب أولا ألا نستقبل هدفا، ثم أن نصل إلى مرحلة البحث عن تسجيل هدفٍ بدورنا".

إلا أن ابن الـ23 عاما أضاف، "ولكن في حال انتهائها بالتعادل، فإن مدرب الحراس سيمدني بالمعلومات الكافية لخوض ركلات الجزاء الترجيحية".

ويعود آخر تتويجٍ للزعيم بكأس رئيس الدولة إلى موسم 2013-2014، بينما استعادها النصر في الموسم التالي له بعد صيامٍ طويلٍ عن اللقب.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب